بنك فلسطين يقدم رعايته لتكريم 700 طالب وطالبة


ضمن حفلات للمتفوقين في الثانوية العامة في عدد من المدن الفلسطينية
image-1
طباعة الصفحة


رام الله - الاقتصادي - قدم بنك فلسطين رعايته الرئيسية لمجموعة من حفلات التكريم للطلاب المتفوقين في الثانوية العامة 2016 والتي تم تنظيمها في كل من؛ مدينة الظاهرية شمال الخليل، وبلدتي رمون والمزرعة الشرقية ونعلين قضاء رام الله، وأبو ديس قضاء مدينة القدس وشملت هذه الحفلات تكريم ما يزيد عن 700 طالب وطالبة.

وتأتي هذه الرعايات من جانب بنك فلسطين، انطلاقاً من مسؤوليته الاجتماعية، وانسجاماً مع توجهاته بدعم شريحة الشباب، وتشجيعهم على مواصلة طريق العلم والمعرفة على اعتبار أنها من أكثر الأدوات التي يمكن من خلالها تحدي الصعوبات، والمعيقات التي يواجهها شعبنا. كما يعبر ذلك عن اهتمام البنك بالرياديين الشباب، انطلاقاً من كونه من أكبر المؤسسات الفلسطينية التي قامت بتوظيف الخريجين خلال الخمسة أعوام الماضية وهو ثاني أكبر مشغل للخريجين في فلسطين.

وشارك في هذه المهرجانات الى جانب الطلاب المتفوقين، ممثلين عن البنك وحشود من الأهالي والمسؤولين ووجهاء القرى والبلدات الفلسطينية، وومثلين عن وزارة التربية والتعليم، حيث شملت حفلات التكريم فعاليات ثقافية وفنية وعروض فلوكلورية من التراث الفلسطيني.  

وتتزامن هذه الرعاية لتكريم الطلبة الناجحين في الثانوية العامة، مع حملة أطلقها البنك ضمن برنامج التوفير تحت عنوان "سوا بتوفروا، سواب بتنجحوا، سوا بتتعلموا" والتي بموجبها سيفوز عشر طلاب ناجحين في الثانوية العامة ومدخرين لدى بنك فلسطين بعشر منح دراسية كل منحة بقيمة 5000 دولار أمريكي، حيث تستمر الحملة حتى الـ 18 من آب 2016 الجاري، ويستطيع الطلبة الناجحين والحاصلين على معدل 70% فأكثر من تكوين مجموعات من زملائهم والدخول في السحن على المنح الدراسية.