بنك فلسطين يقدم دعماً مالياً لجمعية السنونو للثقافة والفنون


image-1
طباعة الصفحة


رام الله - الاقتصادي - قدم بنك فلسطين دعمه لجمعية السنونو للثقافة والفنون بمدينة غزة، بهدف تطوير عمل الجمعية وتوفير الاحتياجات الأساسية للنهوض بها على مستوى معاهد الموسيقى الأخرى في قطاع غزة. ويأتي هذا الدعم استمراراً لرؤية البنك في تعزيز الحضور الثقافي والفني، وتطوير الأداء الموسيقي للأجيال كجزء من الثقافة والهوية الفلسطينية.

وجرى تقديم هذا الدعم من خلال اتفاقية تم توقيعها بعد زيارة قام بها وفد من إدارة البنك إلى مقر معهد السنونو، حيث كان في استقبالهم مديرة المعهد السيدة العرب المغني. ورحبت المغني بضيوفها، مقدمة شكرها الجزيل لبنك فلسطين على دوره في دعم كافة القطاعات ومنها جانب الفن، مضيفة بأن معهد السنونو تأسس في غزة عام 2010، كما وانتشر في لبنان وسوريا والأردن وغزة والضفة الغربية ولقد حصل المعهد في غزة على المركز الأول مقارنة بالمعاهد الأخرى.

من ناحيته، أشار سلمان قميلة مساعد المدير العام لبنك فلسطين إلى أن هذا التبرع يأتي من منطلق المسؤولية الاجتماعية التي خصصها بنك فلسطين للقطاعات التنموية في فلسطين، لا سيما قطاع الثقافة والفنون، حيث خصص البنك ما نسبته 6% من أرباحه السنوية لدعم مجالات المسؤولية الاجتماعية، والتي تهدف إلى تطوير المؤسسات التي تخدم المجتمع الفلسطيني. مضيفاً بأن البنك يسعى بشكل دائم لتحقيق رسالته السامية تجاه جميع أبناء الشعب الفلسطيني، ومساهمته في دعم جميع القطاعات والمشاريع التنموية في مجالات التعليم والشباب والابداع، والصحة والبيئة، والرياضة، والثقافة والفنون، وتمكين المرأة، والمساعي الإنسانية والاغاثية المختلفة.

يذكر بأن معهد السنونو يدرب ما يزيد عن مائة طالب وقد تم تخريج دفعة مما يقارب 50 طالب وطالبة من كورال السنونو. كما ويعمل المعهد على تدريب الفن التشكيلي "النحت" وكورال الأطفال ما بين 6-12 عام وفي الآونة الأخيرة تم فتح باب التسجيل لكافة الآلات الموسيقية بوجود نخبة من مدرسي الموسيقى.