المشروبات الوطنية توزع 6000 حقيبة مدرسية


ضمن حملة "العودة للمدارس2016"
image-1
طباعة الصفحة


رام الله - الاقتصادي - أعلنت شركة المشروبات الوطنية كوكاكولا/كابي عن الانتهاء من حملتها السنوية "العودة للمدارس 2016"، بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم العالي ومؤسسة بسمة أمل لرعاية مرضى السرطان، ومدرسة محمد البشير الإبراهيمي، ومؤسسة فارس العرب، حيث شملت الحملة توزيع 6000 آلاف حقيبة مدرسية في عدد من محافظات الضفة الغربية وغزة.

وأعرب صبري صيدم وزير التربية والتعليم العالي عن ارتياحه لمستوى التعاون والشراكة بين الوزارة وشركة المشروبات الوطنية، وأثنى على التزام الشركة للسنة العاشرة على التوالي تجاه قطاع التعليم، حيث قامت الشركة بتنظيم وتركيز جهودها لدعم مديريات التربية والتعليم من خلال تقديم الحقائب المدرسية للطلبة الأكثر احتياجاً .

وقال صيدم: التقى هدفنا التربوي مع رؤية شركة المشروبات الوطنية كوكاكولا/كابي تجاه التعليم، حيث نعمل في الوزارة بشكل دؤوب لتطوير العملية التعليمية بالمدارس، وذلك في إطار مسؤوليتنا الوطنية تجاه أبناء شعبنا، وبدورها، ومن باب مسؤوليتها المجتمعية، تعمل الشركة على دعم جهودنا والمساهمة في إنجاحها.

وأضاف :علاقتنا المتواصلة مع شركة المشروبات الوطنية أثمرت العديد من البرامج والمبادرات التي حققت أثراً إيجابياً على طلبتنا، وقطاع التعليم بشكل عام، فقد تميزت الشركة بالتزامها تجاه هذه الفئة وهذا القطاع، فالتعليم هو حق يجب على الجميع أن يناله على الرغم من الظروف الاقتصادية، أو الاجتماعية التي من شأنها أن تعيق نيل الطفل لهذا الحق.

بدوره، عبر عماد الهندي مدير عام الشركة عن اعتزازها بمواصلة شراكتها المثمرة مع الوزارة في تنفيذ حملتها السنوية، مثمنا جهود الدكتور صبري صيدم وطواقم مديريات التربية والتعليم.

وقال: نأمل أن تسهم هذه المساعدة في مواصلة الطالب المحتاج مسيرته الأكاديمية، ومواجهة الظروف والتحديات المالية والنفسية والصحية التي قد تشكل عائقا أمام تحقيق طموحاته.

وأكد الهندي أن عدد الحقائب التي تم توزيعها هذا العام وصل إلى 6000 حقيبة، تم توزيع 3000 منها في الضفة، و3000 أخرى في غزة، مضيفا أن الشركة تحرص ضمن حملتها على الوصول إلى طلبة مدارس محافظات قطاع غزة من ذوي الاحتياجات الخاصة والأيتام.