حملة تبرعات.. ازرع شجرة زيتون في فلسطين بثلاثة دولارات فقط


image-1
طباعة الصفحة


رام الله - الاقتصادي - ايمان المالكي - اطلقت مؤسسة التعاون الفلسطينية حملة جماهيرية واسعة عبر الانترنت، بهدف زراعة 20 الف شجرة زيتون في مختلف الاراضي الزراعية، جاء ذلك بالتعاون مع العديد من المؤسسات الاهلية وشركات القطاع الخاص.

تبدا الحملة عبر جمع 30 الف دولار من تبرعات عبر الانترنت، في المقابل ستقوم مؤسسة التعاون بجمع نفس المبلغ من متبرعين أفراد ومؤسسات داعمة اخرى لتبلغ القيمة الاجمالية للحملة 60 الف دولار.

وسيتم تخصيص المبلغ لشراء شجر الزيتون من خلال اتحاد لجان العمل الزراعي، واتحاد جمعيات المزارعين الفلسطينيين وذلك لضمان توزيعها على المزارعين في مختلف المناطق الفلسطينية، بهدف حماية الاراضي الزراعية من المصادرة ودعم المزارعين الفلسطينيين من خلال توفير مصدر دخل لهم ولعائلاتهم 

وتم اطلاق الحملة من خلال الموقع الالكتروني "اندي غوغو"وهو موقع عالمي معروف وموثوق لمثل هذا الغرض، لجمع الدعم اللازم لشراء هذه الأشجار وزراعتها.

وشاركت العديد من المؤسسات والشركات الفلسطينية في هذه الحملة المهمة لدعم المزارعين الفلسطينيين، ومنها مجموعة عنبتاوي، ومؤسسة "بيني ابيل"، واتحاد لجان العمل الزراعي، وشركة الارض للمنتجات الزراعية الفلسطينية واتحاد جمعيات المزارعين الفلسطينيين.

ويشارك في الحملة الموسيقيون المعروفون عالمياً "الاخوة جبران" وايضاً معهد ادوارد سعيد للموسيقى، وتهدف مشاركتهم جميعاً الى مساعدة المؤسسة في الترويج للحملة، للوصول الى أكبر عدد ممكن من الأشخاص حول العالم، ولنشر أهمية شجرة الزيتون بيئياً واقتصادياً وثقافياً في الحياة الفلسطينية.

وتأتي إمكانية التبرع بمبالغ مختلفة، تبدأ من ثلاثة دولارات ثمن زراعة شجرة واحدة، وتصل الى ألف دولار لزراعة 333 شجرة زيتون.

ويحصل المتبرعون من خلال تبرعهم على هدايا رمزية من منتجات زيت زيتون وشهادات تثبت زراعة هذه الأشجار ووصلوها الى المزارعين المحتاجين كشكر وعرفان لهم. 

من الجدير ذكره أن "التعاون" هي مؤسسة فلسطينية أهلية غير ربحية تأسست في 1983 وتعمل في فلسطين وفي مخيمات الشتات الفلسطينية في لبنان. 

وتنفذ التعاون مشاريعها التنموية والإغاثية ضمن سبعة برامج رئيسية: التعليم، والثقافة والتنمية المجتمعية، وتمكين الشباب، ودعم الأيتام، واعمار البلدات القديمة، والمتحف الفلسطيني.