السيناتور الأمريكي مايكل بينيت في زيارة الى مدينة روابي


image-1
طباعة الصفحة


روابي - الاقتصادي - زار مايكل بينيت عضو مجلس الشيوخ الأمريكي مدينة روابي مع وفد من المسؤولين على رأسهم القنصل الأمريكي العام في القدس دونالد بلوم، وقاموا بأخذ جولة في المدينة تعرفوا من خلالها على كافة مرافقها واخر تطوراتها ومشاريعها، قبل أن يلتقوا بمؤسس مدينة روابي بشار المصري.

وعبر بينيت عن سعادته وتفاؤله بوجود مدينة فلسطينية بهذه الإمكانيات المتطورة، قائلا "سعيد جدا بوجودي في مدينة روابي، وأتطلع شوقا لزيارتها مرة أخرى لأتابع كافة مراحل تطورها"، مؤكدا أنه كان متابعا لأخبار مدينة روابي منذ بداية تأسيسها، خاصة مشكلة المياه التي واجهت المدينة في البداية والتي اتخذت صدى اعلامي كبير في الولايات المتحدة بشكل عام، وأنه سعيد جدا بأن المدينة استطاعت أن تواجه كافة المشاكل والعراقيل التي وضعت في طريقها ليظهر اسمها اليوم في كافة أنحاء العالم.

كما عبر بينيت عن استيائه بالاوضاع السياسية في فلسطين خاصة موضوع الحواجز التي يفرضها الاحتلال بين المدن والتي يجب التخلص منها على الفور. من جهته رحب المصري بهذه الزيارة معبرا عن سعادته بأن مدينة روابي أصبحت اليوم محط أنظار ومكان لاستقبال الشخصيات من كافة انحاء العالم.

وتطرق المصري الى الاوضاع الداخلية بشكل عام مؤكدا أن الأجيال الفلسطينية الجديدة هي من أكثر الأجيال تعلما وثقافة، وهؤلاء من تركز عليهم مدينة روابي وكافة شركات مجموعة مسار العالمية، فالفئة الوظيفية المستهدفة في كافة الشركات هي فئة الشباب، مؤكدا أن مدينة روابي لا تعد مشروعا استثماري بل هو مشروع لخدمة ابناء فلسطين الذين يستحقوا حياة راقية ومتطورة، وهذا ما تسعى الحكومة الفلسطينة الى تحقيقه من خلال دعم المشاريع التي تخدم ابناء الشعب الفلسطيني وتوفر لهم حياة افضل.

ومن الجدير بالذكر أن مايكل بينيت هو سيناتور لولاية كولورادو الأمريكية وعضو في الحزب الديمقراطي الأمريكي، وكانت هذه زيارته الأولى الى فلسطين.