مؤسسة محمود عباس و"الاقتصادي" يختتمان تدريباً إعلامياً في لبنان


image-1
طباعة الصفحة


رام الله - الاقتصادي - اختتمت مؤسسة محمود عباس، وشركة ديجيتال بلس (موقع الاقتصادي)، دورة تدريبية في الصحافة الاقتصادية وصحافة الموبايل لمجموعة من خريجي الإعلام، المستفيدين سابقا من منح مؤسسة محمود عباس من اللاجئين الفلسطينيين، في المخيمات الفلسطينية في لبنان.

وأطلقت مؤسسة محمود عباس، ومقرها الرئيسي في رام الله والفرعي بيروت، برنامجاً لتمويل أكثر من ألفي طالب وطالبة من المخيمات الفلسطينية في لبنان للدراسة في جامعات ومعاهد رسمية معترف فيها هناك.

وقامت المؤسسة بالشراكة مع شركة ديجتال بلس بتدريب نحو 12 خريجاً جامعياً، لمدة أربعة أيام في مقر مؤسسة محمود عباس في  بيروت، حول أسس الصحافة الاقتصادية، إضافة إلى صحافة الموبايل.

وقدم التدريب الذي عقد خلال وقت سابق من الشهر الماضي، كل من الصحفي محمد عبدالله، رئيس تحرير موقع الاقتصادي، والصحفي أمجد سمحان.

وقال جمال حداد الرئيس التنفيذي لمؤسسة محمود عباس: إن التدريب الذي حصل عليه الخريجون، يأتي استكمالاً لدور المؤسسة في متابعة وتمكين وتطوير مهارات الطلبة الذين حصلوا على منح لاستكمال تعليمهم الجامعي.

وأضاف أن المؤسسة تسعى لتوفير فرص عمل لخريجيها، خاصة في ظل الظروف الصعبة التي يعيشونها بلبنان كونهم ممنوعون من ممارسة ما يزيد عن 70 مهنة، في حين أن مهنة الإعلام بالإمكان مزاولتها عن بعد في عدة مجالات كالتحرير الصحفي واعداد التقارير وغيرها، الأمر الذي سيمكن الخريجين من التعاقد مع شركات موجودة داخل فلسطين بالرغم من وجودهم واقامتهم في لبنان.

وأشار حداد في تصريح للاقتصادي، أن المؤسسة تسعى لبناء قاعدة شراكة مع القطاع الخاص الفلسطيني من أجل توفير اكبر عدد ممكن من فرص العمل لطلابها .

ويهدف التدريب، إلى اختيار أربعة متدربين للعمل في موقع الاقتصادي من لبنان، لإعداد تقارير صحفية حول أوضاع اللاجئين الفلسطينيين، وتسليط الضوء على معاناتهم أو قصص نجاح تميزوا بها.

من جهته، اعتبر علاء علاء الدين أحد مؤسسي شركة ديجيتال بلس أن التدريب الذي تم تقديمه، سيساعد الخريجين على إعداد مواد صحفية بقوالب متعددة مكتوبة أو مصورة أو متلفزة، وذلك من خلال أجهزة الموبايل، والذي أصبح يستخدم على نطاق واسع في العالم اليوم.

وأشار علاء الدين، إلى أنه سيتم تقديم تدريبات لاحقة للاربعة خريجين الذين يتم اختيارهم للعمل في موقع الاقتصادي، حول صحافة البيانات الاقتصادية، والقصة الصحفية.

وأنشئت مؤسسة محمود عباس في 2010 كجمعية خيرية غير ربحية تعنى بشؤون اللاجئين الفلسطينيين في الشتات خاصة في المخيمات الفلسطينية في لبنان.

وتضم تحت اطارها برنامج الطالب وبرنامج التكافل، وتعتمد بشكل اساسي على القطاع الخاص الفلسطيني كممول وداعم لها، وحتى الان قامت بتخريج ما يقارب 1035 طالب وطالبة واستفادات من مساعداتها ما يقارب الالف عائلة فلسطينية في لبنان .  

------------------------------------------------------------------------