قبل دخولكِ الأربعين اتبعي النصائح التالية لصحة جيدة وشباب دائم!


image-1
طباعة الصفحة


وكالات - الاقتصادي -  لا أحد ينكر أن بلوغ المرأة سن الأربعين هو تحول كبير في حياتها ... هل فكرتِ في التخطيط لهذه المرحلة الحساسة قبل زمن كافٍ؟

بالتأكيد إذا خططتِ لها مسبقًا منذ بلوغكِ عمر الثلاثين ستنعمين بفترة مميزة في حياتكِ بدلًا من مرحلة إحباط واكتئاب. لذلك إليكِ نصائح لسن الأربعين يجب على كل امرأة معرفتها في سن الثلاثين:

احرصى على الرشاقة والوزن المناسب

عليكِ باتباع الطرق الصحية فى تناول الطعام طيلة فترة حياتك وذلك تجنبًا لحدوث زيادة الوزن وما يتبعها من مشاكل صحية أخرى كأمراض القلب والسكرى وغيرها. وذلك مع ممارسة الرياضة بصورة منتظمة التي من شأنها رفع اللياقة البدنية للجسم ورفع قدرته على مقاومة الأمراض وعوامل الشيخوخة.

عيشي لأجلكِ:

لا بد وأنكِ أمضيت وقتًا طويلًا في رعاية أشخاص آخرين ولم تحظِ بوقت لنفسكِ. ما قد يجعل حياتكِ أصعب بكثير مما كانت عليه من قبل. فمهما حاولت لن تستطيعي جعل الجميع سعداء للأبد، لذلك وبمجرد أن تبدئي باتخاذ أفضل القرارات لنفسكِ بدلًا من الآخرين، ستصبح حياتكِ أسهل.

إرتدي الملابس ذات الألوان المبهجة:

إرتداؤكِ للألوان القاتمة يضفي نوع من الكآبة على الحالة المزاجية، وعلى سلوككِ اتجاه الآخرين. أما الألوان المبهجة فهي تضفي حيوية ونشاط على من يرتديها وعلى من حوله.

الكشف الطبي الدوري:

مهما كانت انشغالاتكِ ومسئولياتكِ عليكِ ألا تهملي جانب صحتكِ. وحتى إن كنتِ تشعرين أنكِ بخير وأنكِ على ما يرام فهذا ليس مبرر لإهمال الكشف الطبي الدوري مرة كل عام أو كل 9 شهور مع إجراء ما يستدعيه الأمر من تحاليل شاملة للإطمئنان على صحة كافة أجهزة وأعضاء الجسم.

التوقف عن المقارنة:

دائماً سيكون هناك شخص أذكى أو أجمل أو أفضل حالًا منكِ مهما فعلتي، لذلك فإن الاستمرار في مقارنة نفسكِ بالآخرين لمجرد التذمر سيكون مدمراً لك، وستعيشين دائماً شعور الظلم وأن الحياة غير عادلة، بدلاً من أن تعملي لتطوير الجوانب الأخرى الرائعة في شخصيتكِ.

تناولي الكافيين بحكمة:

الكافيين من المواد المنبهة والمنشطة، ولكن احذري أن يتحول تناول المنبهات إلى عادة، فيرتبط سعيكِ للحصول على الطاقة والنشاط بتناول الكافيين. لذلك ننصح بتناول كميات معتدلة من الكافيين وعدم الإعتماد عليها كليًا.

ابتعدي عن الناس السلبية في حياتكِ:

أولئك الأشخاص القادرين على بث الحزن والاكتئاب في كل من حولهم بتذمرهم وأسلوبهم ونظرتهم السوداوية، لا تسمحي لأحد بتحطيم معنوياتكِ.

أنعشي وجهكِ ببعض الماء:

فقط دعي الماء يلمس بشرة وجهك، فهذا كفيل بإزالة التوتر والضغط العصبي. ويمكنكِ أيضًا القفز إلى حمام السباحة أو ببساطة أخذ حمام بماء فاتر، كل هذا كفيل بتنشيط الدورة الدموية ويساعد على عملية الأيض الغذائي فيجعلكِ تشعرين بالنشاط والطاقة.

العبي "اليوجا":

حركات "اليوجا" التي تعتمد على مد العضلات والتحكم في الحركة وتنظيم التنفس تقلل من حدة التوتر وتجعلكِ تشعرين براحة نفسية أكثر وصفاء الذهن.

غذي روحكِ:

مهما كان شغفكِ بالحياة، أو أياً كان ما تستمتعين به، تأكدي أنك تغذين روحكِ بالأشياء التي تلهم، و إذا لم تكوني متأكدة ما هو شغفكِ، جرّبي أشياء جديدة واعثري على أنشطة مختلفة تعطيك هذا الشعور بالدفء والحرية وقبول الذات.

------------------------------------------------------------------------