"المالية" تنفي تصريحات نسبت لها حول موظفي غزة


image-1
طباعة الصفحة


رام الله - الاقتصادي - نفى المتحدث بإسم وزارة المالية والتخطيط عبدالرحمن بياتنة ما ورد في عدد من وسائل الإعلام، بشأن رواتب المحافظات الجنوبية.

كان القيادي في حركة "فتح" عبد الله عبد الله، قال إن الإجراءات التي اتخذتها السلطة الفلسطينية ضد قطاع غزة سترفع مع بداية شهر أكتوبر المقبل.

بينما أوردت صحيفة الشرق الأوسط نقلا عن تلفزيون فلسطين، أن وزير المالية قال إن السلطة تعاني من تضخم وظيفي وعجز مالي كبير، ولا تستطيع استيعاب 40 ألفاً أو 50 ألف موظف جديد، في إشارة إلى موظفي حكومة حماس.

وأكد بياتنة في بيان صادر اليوم، أن الوزارة تعتبر أن القرارت الخاصة بالمحافظات الجنوبية بما فيها موضوع الرواتب هي قرارات وطنية واستراتيجية بإمتياز وعلى وزارة المالية والتخطيط أن تنفذها أصولاً عند إتخاذها.

يشار إلى أن السلطة الفلسطينية اتخذت العديد من الإجراءات العقابية ضد قطاع غزة خلال الفترة الماضية أبرزها خصم رواتب موظفي السلطة في القطاع بنسبة تفوق 30%.

فيما أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، ورئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"،  وصول حكومة التوافق إلى القطاع خلال الأسبوع الجاري، بحسب فلسطين اليوم.