عائلة بنك الأردن في فلسطين تجتمع في فعالية "لمة عيلة"


للعام الثاني على التوالي
image-1
طباعة الصفحة


رام الله وغزة - الاقتصادي -  انطلاقًا من إيمانه بالدور الكبير الذي يلعبه موظفو البنك وجهودهم الجبارة في سبيل تحقيق رؤية البنك بالتفوق والتطور الدائم، نظم بنك الأردن في فلسطين فعالية اجتماعية وترفيهية لإدارته وموظفيه في الضفة الغربية وقطاع غزة، تحت عنوان "لمة عيلة 2".

واجتمعت عائلة بنك الأردن من مختلف فروعه في الضفة الغربية بفندق الكرمل في رام الله، وبالتزامن مع اجتماع عائلة البنك في غزة بمنتجع "بلو بيتش"، وجرى تقصير المسافات بين عائلة البنك الواحدة عبر نظام الربط التلفزيوني.

وافتتح الفعالية المدير الإقليمي لبنك الأردن في فلسطين السيد حاتم الفقهاء، الذي تحدث عن الإنجازات التي حققها البنك في الفترة الأخيرة على مستوى الأرباح والإيرادات، مشيدًا بجهود كافة موظفي البنك وعملهم الدؤوب على تحقيق رؤية البنك بالنمو والتميز والتفوق الدائم. وخاطب الموظفين قائلًا: "لولا جهودكم المضنية وتحملكم للمسؤولية لما تحققت هذه الإنجازات".

من جهتها، شكرت مديرة دائرة الموارد البشرية في بنك الأردن السيدة ريما الحسن كافة الموظفين على حضورهم لهذه الفعالية، لافتةً الى أننا "نجتمع اليوم كعائلة واحدة في بنك الأردن لنعزز علاقتنا بعضنا ببعض ونخرج من ضغط العمل من خلال الفعاليات الترفيهية والفنية".

بدوره، قال مدير فروع بنك الأردن في فلسطين السيد سامح عبد الله، "إن هذه الفعالية تشكّل فرصة هامة لتعزيز العلاقات الاجتماعية والتواصل بين موظفي البنك من مختلف الفروع"، داعيًا كافة فروع البنك في فلسطين لمواصلة المثابرة والعمل للحفاظ على ريادة البنك وتفوقه.

وجرى تكريم عدد من الموظفين المتفوقين في دوائر وفروع البنك المختلفة، وتسليمهم دروعًا تقديرية.
وتخللت الفعالية فقرات متنوعة، بدأت بتبادل آراء حول آلية تطوير العمل داخل البنك، ومسابقات مختلفة تفاعل معها الموظفون وذلك قبل وبعد تناولهم الغداء في أجواء اسرية جمعت موظفي جميع المحافظات معا، كما تم تقديم فقرة "ستاند أب" كوميدي مع الفنان عدي خليفة، قبل أن تختتم الفعالية بفقرة دبكة شعبية مع فرقة أوسكار.