الوطنية موبايل تسجل صافي خسائر بـ 1.7 مليون دولار في تسعة شهور


image-1
طباعة الصفحة


رام الله - خاص الاقتصادي - سجلت شركة الوطنية موبايل (المشغل الثاني للاتصالات الخليوية في الضفة الغربية)، صافي خسائر بقيمة 1.7 مليون دولار أمريكي في الشهور التسعة الأولى من العام الجاري.

كانت الشركة التابعة لمجموعة أوريدو القطرية، سجلت صافي ربح (بعد الضرائب)، بلغ 1.116 مليون دولار أمريكي في الشهور التسعة الأولى من العام الماضي 2016.

تأتي الخسائر للشركة المسجلة العام الجاري، مع بدء الشركة منذ الربع الثاني 2017، أعمال تطوير شبكة الجيل الثالث في الضفة الغربية، وبناء شبكة الجيل الثاني في قطاع غزة.

ورسميا، تبدأ الوطنية موبايل يوم غد الثلاثاء، العمل في قطاع غزة، بعد منع دام لأكثر من 8 سنوات، من جانب الاحتلال الإسرائيلي.

لكن بيانات الشركة التي أفصحت عنها لبورصة فلسطين، تظهر تراجعا في الإيرادات المتحققة في الشهور التسعة الأولى من العام الجاري، إلى 63.3 مليون دولار، مقارنة مع 63.7 مليون دولار في الفترة المقابلة من 2016.

وقال ضرغام مرعي الرئيس التنفيذي للشركة في بيان أرفق بالإفصاح، إن الشركة سجلت "تكاليف هائلة ارتبطت بتحضيرات انطلاقة الشركة في غزة، إذ تنتهج الشركة سياسة واضحة لخفض تكاليفها".

وبشأن الإيرادات المتحققة، قال مرعي، إن حفاظ الشركة على نسق الإيرادات، يأتي على الرغم من المنافسة غير الشركات لشركات الهواتف الإسرائيلية.