قروض العقارات في فلسطين تصعد لمستويات قياسية


image-1
طباعة الصفحة


رام الله - خاص الاقتصادي - صعدت القروض العقارية والإنشاءات التي قدمتها البنوك العاملة في فلسطين، إلى مستويات قياسية، هي الأعلى في تاريخ القطاع المصرفي الفلسطيني.

وبحسب أرقام منشورة على موقع سلطة النقد الفلسطينية، فإن إجمالي قروض العقارات والإنشاءات بلغت 1.372 مليار دولار، حتى نهاية الربع الثالث من العام الجاري 2017.

وتقسم قروض العقارات والإنشاءات، وفق بيانات سلطة النقد الفلسطينية، إلى: الإنشاءات، عقارات سكنية، عقارات لأغراض التجارة والاستثمار.

وبلغ إجمالي القروض المقدمة لقطاع الإنشاءات، حتى نهاية الربع الثالث من العام الجاري، نحو 363.6 مليون دولار أمريكي.

في المقابل، بلغ إجمالي القروض المقدمة لقطاع العقارات السكنية، نحو 851.9 مليون دولار، و157.4 مليون دولار لقطاع العقارات لأغراض التجارة والاستثمار.

وتشكل قروض العقارات والإنشاءات من إجمالي القروض المقدمة للقطاع الخاص (الأفراد والشركات)، نحو 21.7%.

وبلغ إجمالي القروض المقدمة للأفراد والشركات حتى نهاية الربع الثالث من العام الجاري، نحو 6.29 مليار دولار أمريكي.

ويعمل في السوق الفلسطينية 15 مصرفا محليا ووافدا، بواقع 7 بنوك محلية، و8 بنوك وافدة، موزعة بين 7 بنوك أردنية وبنك مصري واحد.

وشهدت الضفة الغربية على وجه الخصوص، نموا لافتا في قطاع العقارات، وبالتحديد مدن رام الله ونابلس والخليل، فيما تشير تقارير إلى أن عدد الشقق الفارغة في الضفة الغربية تتجاوز 40 ألف شقة.