بيع وثيقة يابانية بـ 150 ألف دولار


image-1
طباعة الصفحة


وكالات -  الاقتصادي - بيعت وثيقة للإمبراطور الياباني السابق بمبلغ وصل إلى 150 ألف دولار في مزاد أقيم بمدينة نيويورك الأميركية.

وتظهر الوثيقة أن الإمبراطور السابق هيروهيتو، لم يعارض قرار مستشاريه بشن حرب على الولايات المتحدة عام 1941، بسبب خشيته من تفجر صراع داخلي يدمر بلاده.

وتسجل الوثيقة أحداثاً هامة في التاريخ الياباني منذ عشرينات القرن الماضي، تبين نية الإمبراطور عدم معارضة أي قرار صادر من مجلس الوزراء ، حتى وإن لم يتفق معه.

ويقول توم لام مدير قسم الكتب والمخطوطات في دار "بونهامز" للمزادات: " أدرك هيروهيتو أنه إذا كان يريد البقاء في السلطة فعليه أن يفعل ما يريدونه".

وأضاف: "هذه حقيقة مثيرة، لأنه تم اتخاذ قرارات عسكرية في أواخر ثلاثينيات القرن الماضي إلى الأربعينيات، لم يستطع الإمبراطور الاعتراض عليها".

وقدر القائمون على المزاد سعر المخطوطة بين 100 ألف و150 ألف دولار، وتتكون من دفترين، كتبهما تيراساكي هيدناري الذي كان مترجماً ومستشاراً للإمبراطور في عام 1946، بقلم حبر وآخر رصاص.