كريم حول دمج خدماتها مع أوبر: "لا نعلق على إشاعات"


image-1
طباعة الصفحة



دبي - الاقتصادي - علقت مها أبو العينين، المتحدث الرسمي باسم شركة "كريم" لتكنولوجيا التوصيل الذكية، حول محادثات أولية بشأن دمج محتمل مع "أوبر تكنولوجيز"، بأن الشركة " لا تعلق على أية إشاعات".

وقالت وكالة بلومبرج الأمريكية (الثلاثاء)، إن شركة أوبر تجري محادثات أولية مع منافستها كريم الإماراتية، لدمج خدمتيهما في نقل الركاب بالشرق الأوسط، نقلا عن ثلاثة مصادر لم تسمها.

وذكرت أبو العينين، ردا على استفسارات "الأناضول" الأربعاء: "لا نعلّق على أيّة إشاعات، ويظل تركيزنا منصبا على بناء منصة نقل ذكية رائدة من وإلى المنطقة العربية".

وأوضحت أن شركتها، تسعى للتوسع إلى أسواق جديدة وتعزيز حضورها في الأسواق التي تقدم خدماتها فيها، من خلال إضافة منتجات وخدمات جديدة.

بلومبرج أشارت في تقريرها، إلى أن الشركتين بحثتا عدة هياكل محتملة للاتفاق، يدير بمقتضى أحدها رؤساء كريم الحاليون النشاط المدمج الجديد، مع الاحتفاظ بإحدى أو كلتا العلامتين التجاريتين المحليتين للشركتين.

و"كريم" هي شركة متخصصة بتقديم خدمات التوصيل، من خلال موقعها الإلكتروني وتطبيقات الهواتف النقالة الذكية؛ ومقرها في مدينة دبي.

و"أوبر" هي شركة أمريكية، تتخذ من مدينة سان فرانسيسكو في ولاية كاليفورنيا مقرا رئيسا لها، وتعمل عبر شبكة الإنترنت، في مئات المدن حول العالم، وتقدم خدمات النقل الخاص، من خلال تطبيق على الهواتف الذكية.