ثلاث شركات استثمارية تقود أنشطة "مجموعة النبالي والفارس" إقليمياً


image-1
طباعة الصفحة


رام الله - الاقتصادي - تقود ثلاث شركات استثمارية، أنشطة مجموعة النبالي والفارس، داخل بلدان فلسطين والمغرب والأردن، في قطاعات العقار والسياحة والزراعة.

وبدأت المجموعة أنشطتها في قطاع العقارات، قبل أن تنوع محافظتها الاستثمارية قطاعياً وجغرافيا، لتقود اليوم استثمارات إنشائية للسكن والتجارة، وزراعية في قطاع التمور والصناعات الزراعية، وسياحية ممثلة بـمدينة "لاكويفا" المائية في الأردن.

تنوع استثماري

يقول ضرغام النبالي، رئيس مجلس إدارة مجموعة النبالي والفارس الاستثمارية، إن المجموعة بحثت عن الخصائص الاستثمارية في كل بلد تتواجد فيها، وضخت استثمارات في القطاعات التي تمتلك فرصاً وإمكانيات استثمارية واعدة، لتحفر اسم المجموعة داخل الاقتصاد الذي تتواجد فيه.

وأضاف النبالي في مقابلة مع "الاقتصادي": محلياً، كانت صناعة العقار في فلسطين، واحدة من أبرز الاستثمارات التنموية والمجدية اقتصادياً التي خضناها، وحققنا فيها نجاحا باهراً".

وبيّن النبالي: "أنجزنا أكثر من 150 مشروعاً عقارياً خلال العقدين الماضيين.. وبلغ مجموع ما تم تطويره من وحدات عقارية للمشاريع كافة، 2100 وحدة عقارية (سكنية وتجارية)".

وتمكنت "النبالي والفارس للعقارات"، من تيسير عملية التملك السكني والتجاري في فلسطين على المواطنين، بإطلاق برامج تسديد تتواءم مع مداخيل الأفراد في المجتمع المحلي.

وتتيح خيارات الشراء من النبالي والفارس للعقارات، عقوداً مباشرة مع المشتري بعيداً عن البنوك، وبشيكات شخصية تمتد لسنوات طويلة، تصل لـ11 عاماً، كما هو الحال في مشروع سكاي تورز الراقي الذي يحوي مرافق ترفيهية رائعة.

ويتركز النشاط العقاري للشركة، في محافظتي رام الله والبيرة، "شهدت المحافظة ازدهاراً استثنائياً بسبب تركز المؤسسات السيادية فيها، وترتب على ذلك توفر الخدمات العامة والبنية التحتية الملائمة للتطوير العقاري، والوجود المكثف للموظفين"، بحسب النبالي.

وأوضح النبالي: "الشركة لديها رؤية للتوسع العقاري خارج محافظة رام الله والبيرة، وبدأت ملامح هذا التوسع تظهر، بوضع حجر الأساس لإسكان توليب في بيت جالا".

وتستقي شركة النبالي والفارس للتطوير العقاري، اسماء مشاريعها من مدن وعواصم عربية، مثل مشاريع: تدمر، بيروت، أربيل، العين، أبها، البتراء، البحرين، الجزائر، الرباط، اللاذقية بغداد، وعشرات أسماء المدن العربية الأخرى.

ويُرجع رئيس مجلس إدارة المجموعة، أسباب التسمية، إلى "تعزيز ثقافة الوحدة، وتعميق أواصر المحبة، بين الشعب الفلسطيني والشعوب الشقيقة".

توجه نحو الزراعة

وتنفذ المجموعة عبر شركتها للتطوير الزراعي استثمارات زراعية في محافظة أريحا والأغوار وأخرى في المغرب العربي، التي أقامت فيها عدة شركات تابعة.

من جانبه، يقول المهندس خالد فارس، الرئيس التنفيذي للشركة: أنشأنا مجموعة "يوني دريب" القابضة، المتخصصة في تصنيع منتجات الري بالتنقيط، وتنفيذ مشاريع استصلاح الأراضي الزراعية، وشركة "Palm Majhool " المتخصصة في زراعة تمر المجهول.

وحول سبب اختيار المغرب كوجهة استثمارية في هذا المجال تحديداً، يقول المهندس فارس "تعد المغرب من البلاد القليلة حول العالم، التي تصلح أراضيها وبيئتها، لزراعة التمر المجهول، أحد أفضل أنواع التمور عالمياً.

ولمجموعة النبالي والفارس، استثمارات زراعية في محافظة أريحا والأغوار، في مجال التمور والأعشاب الطبية وذلك من خلال شركة حدائق فلسطين ((Palestine Gardens.

لاكويفا.. مدينة مائية

وكانت الأردن من الوجهات المفضلة لمجموعة النبالي والفارس، إذ أقامت الشركة، على مساحة تفوق 30 دونما قبالة البحر الميت، أكبر مدينة مائية في البلاد، ومن الأحدث عربياً.

ويحمل اسم المدينة المائية التي افتتحت في أغسطس/ آب الماضي، "لاكويفا"، وهي مدينة ألعاب استثنائية تم بناؤها وفق أحدث المواصفات العالمية، باستخدام معدات وأجهزة إسبانية المنشأ، وتم تنفيذها من خلال أعرق الشركات التركية.

وحول هذا التوجه الاستثماري الجديد، يقول المهندس فارس، "إن استثمار المجموعة في الأردن هو توجه جديد.. والمؤشرات إيجابية، ونحن متفائلون بالنجاح الذي سيحققه".

مشاريع ضخمة

والشهر الماضي، وضعت مجموعة النبالي والفارس حجر الأساس لمشروع "سنترو مول"، وهو أكبر مركز تسوق تجاري مرتقب في الضفة الغربية ضمن مواصفات عالمية.

"المشروع الذي تم البدء بتنفيذه في قلب مدينة رام الله، يتوقع أن يستقبل عشرات آلاف الزوار يومياً؛ إذ وقعت عشرات العلامات التجارية العالمية، وأسماء كبرى في أسواق التجزئة الفلسطينية، عقود افتتاح محال تجارية لهم في المشروع"، وفقاً للمهندس فارس.

ويبين المهندس فارس "سيسهم المشروع المرتقب في توفير آلاف فرص العمل المباشرة وغير المباشرة، إذ من المتوقع الانتهاء من تشييد المول بحلول ربيع 2022."

كذلك، انتهت المجموعة بالتعاون مع البنك الإسلامي الفلسطيني، من إنشاء مشروع سكاي تورز السكني النموذجي، في منطقة البالوع بمدينة البيرة.

وسكاي تورز، هو ضاحية سكنية تضم 4 عمارات؛ توفر العديد من الميزات الترفيهية والرياضية والخدمات لسكانها، بما في ذلك مسبح وناد رياضي وحضانة أطفال، إضافة إلى خدمة أمن على مدار الساعة لسكان المشروع.

يذكر أن شركة النبالي والفارس للعقارات، التي تأسست عام 1999، ثم تطورت لاحقاً لتصبح مجموعة استثمارية، يرأس مجلس إدارتها الحاج ضرغام النبالي، فيما يرأس الإدارة التنفيذية المهندس خالد فارس.