هذا الموعد المتوقع لوصول الآيفونات الجديدة لفلسطين


image-1
طباعة الصفحة


رام الله - خاص الاقتصادي - محمد سمحان - اعلنت شركة آبل قبل ايام قليلة، عن اصدار نسخ جديدة لجهاز ايفون  في الاسواق العالمية وبأسعار وسعة ذاكرة مختلفة.

وحملت الاجهزة الجديدة اسماء iPhone Xs وiPhone Xs Max، iphone xr.

 وستبدأ الشركة بأستقبال طلبات " الطلب "  المسبق بدءاً من يوم الجمعة، 14 سبتمبر، وسيتوفر في المتاجر بدءاً من يوم الجمعة، 21 سبتمبر.

فلسطينياً، قال احمد المحتسب مدير متجر آي هاوس الوكيل الرسمي والوحيد لمنتجات آبل في فلسطين، أن موعود وصول الاجهزة الجديدة الى فلسطين لم يحدد بعد، رغم اعلان الشركة عن طرحها لهذه الاجهزة في بعض الدول العربية.

وتوقع المحتسب أن تصل الاجهزة الجديدة الاراضي الفلسطينية بشكل رسمي خلال شهر ديسمبر المقبل او في الشهر الأول من العام الجديد.

وبين مدير متجر آي هاوس، أن اي جهاز من الاجهزة الجديدة التي اعلنت عنها آبل يصل فلسطين قبل الموعد الرسمي، يكون من خلال السوق السودة " التهريب " او عن طريق استخدامات شخصية.

وفيما يتعلق بالأسعار، أشار المحتسب،  الى صعوبة تحديدها حالياً، في ظل عدم طرح الشركة للاجهزة رسمياً في فلسطين، على غرار دبي والرياض والدول الاجنبية.

وتابع أن سعر الاجهزة الجديدة التي تصل بشكل غير رسمي وبعيداً عن وكالة آي هاوس قد يصل لحوالي 7 الآف شيكل وهو أعلى بكثير من الأسعار الرسمية المعلنة حاليأ عبر مواقع شركة آبل.
 
وكانت آبل، أعلنت عبر موقعها الرسمي عن أسعار الآيفونات الجديدة في الدول التي ستطرح فيها هذه الاجهزة، بأسعار تبدأ من 999 دولار، تختلف تلقائياً مع اختلاف النوع والسعة.

وتوقع مدير متجر آي هاوس الوكيل الرسمي لآبل في فلسطين، ان تكون الفوارق بسيطة في السعر ما بين ايفون اكس النسخة القديمة وبين النسخ الجديدة حال وصولها الى فلسطين.

وبين ان الفارق في السعر ما بين النسخ القديمة والجديدة عادة يصل من 3% الى 5%، مؤكداً في ذات الوقت ان الأسعار تخضع لسياسة آبل الرسمية.

وأشار المحتسب، أن أسعار ايفون اكس تشهد حالياً في فلسطين انخفاضاً في الاسواق الغير رسمية، مع بدأ بعض اصحاب محلات الهواتف بجلب الاجهزة الجديدة بطرق غير رسمية.

وبشأن الآيفونات التي يتم شراؤها من متجر آي هاوس الوكيل الرسمي في فلسطين وتلك التي يشتريها المواطنين من المحال الغير رسمية تكمن في الكفالة.

وأوضح ان الكفالة من قبل الوكيل الرسمي، تمنح صاحب الجهاز احقية استبداله من الشركة دون تصليحه طول فترة الكفالة، مع دفع فوارق مادية بسيطة حين تعرضه الى سائل، اضافة الى ان القطع تكون اصلية ورسمية، عكس المحال التي تتدعي كفالة الجهاز وتقوم باصلاحه وليس استبداله في حال وقوع خلل فيه وبقطع غير اصلية.

ووصف احمد المحتسب مدير متجر آي هاوس وكيل آبل في فلسطين، السوق المحلية بالسوق الفوضجية في ظل عدم وجود رقابة على الاستيراد وعدم السيطرة على الاجهزة المهربة في الوقت الذي يوجد وكيل رسمي معتمد من قبل شركة آبل العالمية.