المشروبات الوطنية تقدم جهازي "تابلت" للطالبات المتفوقات بمسابقة "الطالب المبرمج"


ضمن تكريم نظمه مكتب مديرية نابلس
image-1
طباعة الصفحة


نابلس - الاقتصادي - رعت شركة المشروبات الوطنية كوكاكولا/ كابي حفل تكريم الطالبتين الفائزتين بمسابقة "الطالب المبرمج"، والذي جرى في مكتب مديرية نابلس بحضور الأستاذ أحمد صوالحة مدير التربية والتعليم العالي- نابلس، حيث قدمت الشركة جهازي حاسوب لوحيين (تابلت) للطالبتين الحائزتين على المركزين الأول والثاني في المسابقة.

وكانت وزارة التربية والتعليم العالي قد أعلنت عن نتائج مسابقة (الطالب المبرمج) الأولى التي نظمتها الإدارة العامة للتقنيات التربوية وتكنولوجيا المعلومات على مستوى الوطن، حيث فازت الطالبة سماح نظير قرادة والطالبة رهام منير الكتوت من مدرسة طلائع الامل الثانوية للبنات من مدينة نابلس بجائزة الطالب المبرمج.

وحضر الاحتفال كل من الأستاذة سمر القاضي رئيس قسم العلاقات العامة، والأستاذ موسى أبو رعد رئيس قسم التقنيات التربوية في مديرية نابلس، كما حضره عن شركة المشروبات الوطنية علاء عيساوي المنسق الفني في الشركة، إلى جانب حضور ممثلي مدرسة طلائع الأمل، ومجموعة من المشرفين على تدريب الطالبات.

وقد أعرب عماد الهندي مدير عام شركة المشروبات الوطنية عن اعتزازه بالإسهام في تكريم الطالبات الفائزات في مسابقة الطالب المبرمج، إلى جانب مديرية التربية في نابلس، وجامعة خضوري التي استضافت المسابقة،  إيمانا من إدارة الشركة بدورها في تطوير قدرات الطلبة على الإبداع والابتكار، وتمكين الطلبة من صقل مهاراتهم في المجال التكنولوجي وتوجيهها بالشكل العملي الصحيح

وأشاد الهندي بالجهود الرائعة التي تبذلها وزارة التربية والتعليم العالي والمدارس التابعة لها من أجل تنشئة جيل متقدم ومواكب للحضارة التقنية التي يشهدها العالم، إلى جانب اهتمامها بالأنشطة اللامنهجية والمنافسات التي تزرع الحماسة وقوة الإرادة لدى الطلبة، معربا عن فخره بالشراكة طويلة الأمد التي تجمع الشركة والوزارة ومديرياتها في كافة المحافظات منذ سنوات طويلة، والتي تأتي ضمن التزام الشركة المستدام بمسؤوليتها المجتمعية.

بدوره، هنأ علاء عيساوي المنسق الفني في الشركة خلال كلمة ألقاها في الاحتفال، الطالبتين الفائزتين وإدارة مدرسة طلائع الأمل بالتفوق على مستوى مدارس الوطن، لافتا إلى أن مساهمة الشركة في التكريم المستحَق للطالبتين هو تعبير عن عمق العلاقة الدائمة بين الوزارة والشركة، وحرص الشركة على استمرار دعمها لمسيرة التربية والتعليم، وتعزيز قدرات الطلبة والطالبات على المنافسة القوية كمبدعين في جميع المحافل.

من ناحيته، ثمن الأستاذ أحمد صوالحة مدير التربية والتعليم العالي -نابلس؛ رعاية شركة المشروبات الوطنية وتقديمها الهدايا للفائزتين، مؤكدا أن الشركة تعمل وبشكل مستمر على رعاية وتشجيع العلم والتعليم، كما تقدم بالشكر والتقدير لإدارة الشركة لاحتضانها الدائم للطلبة المتفوقين، معربا عن آمله بأن تواصل الشركة ومؤسسات القطاع الخاص رعايتها لقطاع التعليم، كما شكر صوالحة جهود جامعة خضوري التي استضافت المسابقة وقدمت منحتين تعليميتين كاملتين للطالبتين قرادة والكتوت لدراسة مجالات الحاسوب المختلفة في الجامعة.

 فيما أوضح الأستاذ موسى أبو رعد أن عدد المتقدمين للمسابقة قد بلغ 796 طالب وطالبة من كافة محافظات الوطن في المرحلة الأولى، حيث خضعوا لامتحان تقييمي يعتمد على السرعة والدقة في الإجابة عن الأسئلة؛ ومن ثم تم تأهيل خمسة طلبة من المتقدمين في كل مديرية؛ مشيرا إلى أن عدد المتنافسين في المرحلة الثانية قد بلغ  84 طالب وطالبة، أما المرحلة النهائية فتأهل لها 32 طالب وطالبة، ليتم الإعلان في المرحلة النهائية عن فوز 10 طلبة بالمراكز الأولى.

وبيّن أبو رعد أن عددا من المدربين والمشرفين من قسم التقنيات التربوية والحاسوب قد عملوا على تدريب الطلبة تدريبا مكثفا وعالي المستوى شمل مواد البرمجة بكل عناصرها ولغاتها، ومهارات التفكير المنطقي.