محطات بالضفة الغربية لم يتوفر فيها وقود الأيام الماضية.. إليك السبب


image-1
طباعة الصفحة


رام الله - متابعة الاقتصادي - اشتكى مواطنون من عدم توفر البنزين والديزل في عديد محطات الوقود بالضفة الغربية، نهاية الشهر الماضي، وأول يوم من الشهر الجاري.

وقال عاملون في محطات بمدينة رام الله، إن السبب وراء عدم وفرة الوقود في عديد المحطات في الأيام الماضية، يعود إلى رفض أصحاب المحطات شراء الوقود.

ويعود سبب رفض أصحاب المحطات، إلى وجود هبوط حاد على الأسعار مطلع الشهر الجاري، والذي كان متوقعا في الأيام الأخيرة من الشهر الماضي.

ويشتري أصحاب المحطات، الوقود، بالسعر المحدد في ذلك الشهر حتى وإن كانت التوقعات أو المعطيات الأولية تشير إلى انخفاض في أسعار الشهر المقبل.

وقال عاملون، إن شراء أصحاب المحطة للوقود في 30 من الشهر الماضي، سيباع بسعر نوفمبر وليس بسعر ديسمبر الجاري، ما يكبد المحطات خسائر، ما دفعهم لوقف الشراء لحين دخول الشهر الجديد.

وتراجعت أسعار البنزين (95 أوكتان) الأكثر شعبية، بـ 41 أغورة للتر الواحد، إلى 5.89 شيكلا هذا الشهر، نزولا من 6.30 شيكل الشهر الماضي.

بينما تراجع سعر الديزل بـ 48 أغورة، إلى 5.49 شيكلا وفق أسعار الشهر الجاري، نزولا من 5.97 شيكلا، الشهر الماضي.

يأتي هبوط الأسعار، بفعل تراجع أسعار النفط الخام، بـ 26 دولارا بالنسبة لخام برنت إلى 60 دولارا بالمتوسط، نزولا من 86 دولارا وفق أسعار الماضي.