تضاعف أسعار البندورة في السوق الفلسطينية.. إليك اسباب ارتفاعها


image-1
طباعة الصفحة


رام الله - الاقتصادي - محمد سمحان - ارتفع سعر كيلو البندورة في سوق البيرة المركزي للخضار "الحسبة"، بنحو 4 شواكل عن معدله الطبيعي في مثل هذه الأوقات من العام.

وقال أصحاب بسطات في "الحسبة" للإقتصادي، إن كيلو البندورة، يباع حالياً من 8 -10 شواكل للكيلو الواحد وهو ضعف السعر الطبيعي خلال هذه الفترة من السنة.

وبين جمال دست صاحب بسطة خضار في "الحسبة" خلال حديثه للإقتصادي، أن سعر كيلو البندورة من المفترض أن يباع من 3- 5 شواكل، لكن نقص كميات المعروض في السوق أدى الى تضخم الأسعار.

وأشار دست، أن قلة المعروض من البندورة في السوق الفلسطينية، يعود الى قيام التجار الإسرائيليين باستيراد البندورة من المزراعيين الفلسطيين بشكل كبير بعد وقف استيرادها من قطاع غزة. 

وأرجع ارتفاع اسعار البندورة في السوق اليوم، الى تراجع الدورات الزراعية المحلية وتحديداً دورة أريحا الزراعية، إضافة إلى المضاربات بين كبار التجار في السوق المحلية.

وتوقع التاجر، أن تعاود أسعار البندورة التراجع، إلى معدلاتها الطبيعية في ظل دخول إنتاج الدورات الزراعية الجديدة للسوق وتحديداً قبل دخول شهر رمضان المبارك.

وفي تقرير سابق أعده الاقتصادي تشهد أسعار بعض المحاصيل الزراعية الموسمية ارتفاعا كبيراً في الأسعار، كالفراولة واللوز الأخضر والفول الأخضر والفجل والبصل الأخضر والعكوب والافوكادو والحمص (الحاملة) وقريباً العنب.

ووصل سعر كيلو "الحاملة"  في رام الله والبيرة حاليا، نحو 30 شيكل، مع توقعات انخفاضه إلى 7.5 شيكل، وكذلك بيع سعر كيلو العكوب مقابل 40 شيكل، والفراولة مع بداية موسمها بــ30 شيكل والعنب بــ14 شيكل، والافوكادو بــ15 شيكل.

وتلقائياً تتراجع أسعار هذه المحاصيل مع بدء موعد حصد ثمارها في الموسم وتوفر كميات كبيرة من المعروض في السوق الفلسطينية.


  • شروط الاستخدام
  • تصميم و تطوير
  • إن المواد المنشورة في الموقع ممنوع بثها أو إعادة توزيعها بأي شكل من الأشكال تحت طائلة المساءلة القانونية.
    This material may not be published, broadcasted, rewritten or redistributed. © 2019 aliqtisadi.ps All Rights Reserved