بنك الإسكان يطلق حملة حسابات توفير ضخمة للعام 2019


ربع مليون شيقل شهريا.. نصف مليون شيقل منتصف العام.. ومليون شيقل نهاية العام
image-1
طباعة الصفحة


انطلاقا من سياسة البنك الهادفة لتعزيز ثقافة الادخار لدى عملائه ومكافأتهم على ولائهم وثقتهم، أطلق بنك الإسكان فروع فلسطين حملته الترويجية الخاصة بحسابات التوفير للعام 2019، لتصل قيمة الجائزة الكبرى إلى مليون شيقل تقدم في نهاية الحملة، وذلك سعيا من البنك لتشجيع الادخار وزيادة قاعدة عملائه ومنح جميع فئات المجتمع ومن كافة القطاعات فرصا جديدة للفوز بجوائز مجزية.

ويسعى بنك الإسكان في فلسطين الى تقديم أفضل الجوائز على حسابات التوفير من حيث قيمة الجائزة الإفرادية وإجمالي قيمة الجوائز وعدد جوائز حسابات التوفير، وذلك للحفاظ على عملاء البنك الحاليين وحثهم على زيادة ايداعاتهم في حسابات التوفير والترحيب بالعملاء الجدد.

وتقوم الحملة الجديدة على تقديم ربع مليون شيقل شهريا عدا شهري حزيران وكانون أول، وتزيد قيمة الجائزة الكبرى في شهر حزيران لتصبح تسمى " جائزة كبرى شهرية " لتصل الى نصف مليون شيقل على أن تتضاعف في نهاية الحملة الى مليون شيقل ولرابح واحد.

وتقدم الحملة الجديدة لحسابات التوفير جوائز ترضية شهرية من فئة 5,000 شيقل دينار لكل فائز و لـ 5 فائزين، علاوة على ذلك سيقوم بنك الإسكان بزيادة قيم جوائز الترضية في شهري حزيران وكانون أول لتصبح 10 آلاف شيقل لكل فائز و ل  5 فائزين، ولتصبح بذلك جوائز بنك الإسكان من أفضل وأعلى الجوائز قيمة في القطاع المصرفي الفلسطيني، بحيث تبلغ إجمالي قيمة الجوائز للعام 2019 3,800,000 مليون شيقل لعدد 60 فائز.

وفي تعليق له على الحملة، أكد المدير الإقليمي لبنك الإسكان، السيد محمد البرغوثي حرص البنك واهتمامه بعملائه من أصحاب حسابات التوفير، مشيراً إلى أنّ الحملة تتيح الفرصة لأصحاب حسابات التوفير التي يزيد أدنى رصيدهم عن 200 دينار أو ما يعادلها بعملة الشيقل أو الدولار، الدخول بالسحوبات على جوائز، كما أشار أن هذه الحملة جاءت تقديرا لعملاء البنك على الثقة التي أعطوها لبنك الإسكان، ولولائهم الدائم وثقتهم بخدمات البنك المصرفية المتعددة والمتميزة.