أبو الغيط: سد عجز السلطة الفلسطينية ضرورة


image-1
طباعة الصفحة


القاهرة - الاقتصادي - أكد الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط، الأحد. أن سد عجز السلطة الفلسطينية ضرورة لمواجهة الأزمة الضاغطة على الفلسطينيين.

وقال أبو الغيط، في افتتاح الاجتماع الطاريء لوزراء المالية العر بمقر الجامعة العربية برئاسة تونس الرئيس الحالي لمجلس الجامعة علي مستوي القمة، إن الغرض الرئيسي هو الإحاطة بالوضع المالي الصعب والدقيق الذي يواجهه الجانب الفلسطيني.

وبلغ عجز الموازنة الفلسطينية نحو 700 مليون دولار هذاالعام، في ظل محدودية الموارد والإيرادات فضلا عن أن أموال الضرائب المستحقة للسلطة تُمثل نحو 70 بالمئة من الإيرادات المحلية الفلسطينية.

وشدد على أهمية العمل على المستوى العربي بصورة حثيثة وناجزة لدعم الفلسطينيين عبر شبكة الأمان المالية أو بأي صورة لوصول الدعم المالي،على سبيل المنح أوحتى القروض، من أجل تجاوز هذه الأزمة الضاغطة والخطيرة.

وأوضح أن "تفعيل شبكة الأمان المالية العربية، بمبلغ 100 مليون دولار شهريا ضرورة مُلحة واختبارا حقيقية لمدى جدية التزامنا بدعم صمود إخواننا الفلسطينيين"، داعيا الدول العربية الى المساهمة كل حسب مقدرته.

وشدد أبو الغيط علي أن" الموقف الفلسطيني في رفض استلام الأموال منقوصة هو موقف مبدئي يستدعي الاحترام ويفرض علينا كعرب تقديم كل الدعم والمساندة ذلك أن الأموال هي أموال فلسطينية لا حق لإسرائيل في استقطاع أي جزء منها والتسليم بحق إسرائيل في معاقبة الفلسطينيين اقتصاديا بهذه الطريقة هو شرعنة لإجراء غيرشرعي أوقانوني، فضلاًعن كونه غير إنساني أو أخلاقي".


  • شروط الاستخدام
  • تصميم و تطوير
  • إن المواد المنشورة في الموقع ممنوع بثها أو إعادة توزيعها بأي شكل من الأشكال تحت طائلة المساءلة القانونية.
    This material may not be published, broadcasted, rewritten or redistributed. © 2019 aliqtisadi.ps All Rights Reserved