شرائح فلسطينية تتجول على شبكات الاحتلال بالضفة.. العكر يجيب


image-1
طباعة الصفحة


رام الله - متابعة الاقتصادي - أجاب عمار العكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية، عن أسباب تجوال شرائح اتصال فلسطينية على الشبكات الإسرائيلية في الضفة الغربية.

ويعاني أصحاب شرائح اتصال تعود لشركتي جوال وأوريدو فلسطين، من تجوالهم مجبرين في شرائحهم الفلسطينية على شركات إسرائيلية بمناطق في الضفة الغربية وبعضها في مناطق مصنفة "أ".

وقال العكر في كلمة له على هامش مشاركته في أعمال مؤتمر أمان 2019 حول حوكمة قطاع الاتصالات، اليوم الأربعاء، إن الشبكات الفلسطينية منتشرة في كافة مناطق الضفة الغربية.

لكنه أرجع التجوال، إلى أن الشركات الفلسطينية تعمل بقدرة 4.8 ميغاهيرتس لكل من جوال وأوريدو فلسطين، مقارنة مع 15 ميغا هيرتس لكل شركة إسرائيلية.

وزاد: الشبكات الفلسطينية حاضرة بقوة في المناطق المصنفة "ب - ج"، لكن الشبكات الإسرائيلية تحضر في تلك المناطق بقوة كذلك، وفق قدرات أعلى.

ويبلغ إجمالي عدد الشرائح الفلسطينية في السوق المحلية، نحو 4.5 ملايين شريحة تعود لكل من جوال وأوريدو فلسطين، وفق أرقام النصف الأول 2019.

وتنشط في السوق الفلسطينية 8 شركات إسرائيلية في الضفة الغربية وتقدم خدماتها لأكثر من 800 ألف شريحة اتصال إسرائيلية بحوزة فلسطينيين.

وحول أرباح مجموعة الاتصالات الفلسطينية، قال العكر إن 7% من الأرباح تحول للمساهمين بينما النسبة المتبقية يتم ضخها في السوق المحلية لتطوير الشبكات.

وزاد: هناك مساهمين صغار في المجموعة يحصلون سنويا على أرباح نسبتها 6% من إجمالي استثماراتهم، بالتالي المجموعة كانت وسيلة استثمار ناجحة في السوق المحلية.

وبشأن الأسعار، قال العكر إن متوسط إيراد الشريحة الواحدة يبلغ 22 شيكلا.


  • شروط الاستخدام
  • تصميم و تطوير
  • إن المواد المنشورة في الموقع ممنوع بثها أو إعادة توزيعها بأي شكل من الأشكال تحت طائلة المساءلة القانونية.
    This material may not be published, broadcasted, rewritten or redistributed. © 2019 aliqtisadi.ps All Rights Reserved