الإسلامي الفلسطيني يدعم مدرسة الجنان الاساسية المختلطة


image-1
طباعة الصفحة


رام الله - الاقتصادي - قدم البنك الإسلامي الفلسطيني دعما لمشروع صيانة مرافق مدرسة الجنان الاساسية المختلطة في بيتونيا في محافظة رام االله والبيرة، وشملت الصيانة المكتبة والمقصف المدرسي والمشارب وتركيب مظلة وأبواب جديدة، وذلك بإشراف ومتابعة من قسم الأبنية المدرسية في مديرية التربية والتعليم.

وتم الاحتفال بانتهاء أعمال الصيانة بحضور مدير التربية والتعليم السيد باسم عريقات ومديرة المدرسة باسمة صواف ومن البنك رائق عمر مدير منطقة الوسط ومدير فرع الماسيون سامر قرعان ومدير مكتب بيتونيا سامر الريماوي، وعدد من رؤساء الأقسام في المديرية والمعلمات ومجلس الأمهات.

ويهتم البنك الإسلامي الفلسطيني بدعم قطاع التعليم ويخصص له جزء كبيرا من ميزانية برنامج المسؤولية المجتمعية، ويقوم بدعم بنيته التحتية وفعاليته المختلفة لإيمانه بأن التعليم هو الطريق الأهم لتحقيق النمو وبناء الحضارة والإنسان.

ويقدم البنك دعمه للمؤسسات التعليمية في مختلف محافظات الوطن ويحرص على أن تكون مساهماته ذات أثر ايجابي ومستدام، ولم يقتصر دعمه على الجانب المادي والمعنوي بل امتد لتفعيل صيغة تمويل الإجارة الموصوفة في الذمة – برنامج تقسيط الرسوم التعليمية- لتمكين الطلاب من الحصول على الخدمة التعليمة في مختلف المراحل وتسديد الرسوم المترتبة على ذلك على شكل أقساط.

ومن جهته أعرب مدير التربية والتعليم السيد باسم عريقات في كلمته عن شكره لإدارة وموظفي البنك الإسلامي الفلسطيني على دورهم وجهودهم في دعم ومساندة العملية التعليمية، وفق الخطط التي ترتئيها وزارة التربية والتعليم. داعيا القطاع الخاص الى المزيد من الرعاية والدعم للنهوض بواقع التعليم والمدارس.


  • شروط الاستخدام
  • تصميم و تطوير
  • إن المواد المنشورة في الموقع ممنوع بثها أو إعادة توزيعها بأي شكل من الأشكال تحت طائلة المساءلة القانونية.
    This material may not be published, broadcasted, rewritten or redistributed. © 2019 aliqtisadi.ps All Rights Reserved