"لاقيني بالفريزر" أصبحت "الآن بالفريزر"


السر سنيورة
image-1
طباعة الصفحة


رام الله - الاقتصادي - بعد أسبوعين من إنتشار إعلانات وتصاميم ورسومات لصور فكاهية في الصحف والمواقع الإلكترونية واللوحات والشاشات الإعلانية الكبيرة تحمل عنوان "لاقيني بالفريزر"، كشفت شركة سنيورة للصناعات الغذائية عن سر حملتها الترويجية تزامناً مع إطلاق سلة منتجاتها من اللحوم المُجمدة في السوق المحلي، ولتوضح بأن منتجات سنيورة أصبحت متوفرة أيضا "الآن بالفريزر"، إلى جانب تشكيلة منتجاتها سواء المُعلبة على الرفوف أو المُبردة داخل الثلاجات.

جاءت فكرة حملة "لاقيني بالفريزر"، والتي أثارت العديد من ردود الفعل والتساؤلات وإنتباه المواطنين ورواد مواقع التواصل الإجتماعي حول ماهيتها، لتعكس التطور بإضافة سنيورة لأصناف جديدة من منتجات اللحوم المُجمدة؛ فالدجاجة في الحملة رمزت إلى الأصناف المُجمدة من لحم الدجاج، فيما رمزت البقرة إلى أصنافها المُجمدة من اللحم البقري.

يُذكر بأن هذه الحملة، والتي ستتضمن أيضاً إعلانات مسموعة ومرئية، وفعاليات تذوق للمنتجات الجديدة في المحال ونقاط البيع والمراكز التجارية في المحافظات الفلسطينية، تهدف إلى الترويج لسلة منتجات سنيورة الجديدة، والتي دشنت، مؤخراً، خط المُجمدات، الأول والأوسع من نوعه في فلسطين، لتضيف للسوق المحلي 25 صنفاً من منتجات اللحوم المُجمدة ذات الجودة العالية بتشكيلتها وأحجامها ونكهاتها المتعددة سواء الأصناف المُنتجة من اللحم البقري كالبرجر واللحم المفروم والكباب، أو الأصناف المنتجة من لحم الدجاج؛ كالبرجر، والإسكالوب، والفيليه الحار، والنجتس.

يُشار إلى أن شركة سنيورة انطلقت من مدينة القدس في العام 1920، لتصبح الرائدة في مجال إنتاج اللحوم المصنعة في المنطقة من خلال ثلاثة مصانع في فلسطين والأردن والإمارات، ومركزين إقليميين للتوزيع في السعودية والإمارات. فيما تنتشر منتجاتها في أكثر من 14 بلداً عربياً، وتتبوأ المراتب الأولى في أسواق فلسطين، والأردن، والخليج العربي.


  • شروط الاستخدام
  • تصميم و تطوير
  • إن المواد المنشورة في الموقع ممنوع بثها أو إعادة توزيعها بأي شكل من الأشكال تحت طائلة المساءلة القانونية.
    This material may not be published, broadcasted, rewritten or redistributed. © 2020 aliqtisadi.ps All Rights Reserved