التضخم في منطقة اليورو يتراجع إلى 10 بالمئة في نوفمبر
12:34 مساءً 30 تشرين الثاني 2022

التضخم في منطقة اليورو يتراجع إلى 10 بالمئة في نوفمبر

الاقتصادي - تراجع مؤشر أسعار المستهلكين السنوي في منطقة اليورو إلى 10 بالمئة في شهر نوفمبر الجاري، وذلك بعد أن سجل مستوى تاريخي في أكتوبر الماضي عند 10.6 بالمئة، مما يشير إلى أن الارتفاع بمستويات التضخم قد بلغ ذروته، كما يعزز الآمال في أن المركزي الأوروبي قد يقلل من وتيرة رفع معدلات الفائدة في ديسمبر القادم.

وكان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا أن يتباطأ التضخم السنوي في منطقة اليورو إلى 10.4 بالمئة.

وأظهرت بيانات هيئة الإحصاء الأوروبية "يوروستات"، الأربعاء، أن أسعار المستهلكين قد نمت بسبب الارتفاع في أسعار الغذاء، إلا أن الاستقرار في أسعار الطاقة ساهم في تهدئة وتيرة نمو التضخم خلال نوفمبر.

وبقي معدل التضخم الأساسي، والذي يستبعد أسعار الطاقة والغذاء، دون تغيير عند مستوى 5 بالمئة في نوفمبر، وهي نفس النسبة التي سجلها المؤشر في أكتوبر الماضي.

وفي محاولة لكبح التضخم، رفع البنك المركزي الأوروبي، معدل الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس في أكتوبر الماضي وذلك للمرة الثانية على التوالي بهذا المقدار حيث سبق أن رفعها 75 نقطة أساس في سبتمبر، بعد إعلانه في يوليو عن زيادة بمقدار 50 نقطة كانت الأولى منذ 11 عاما.

ويعمل المركزي الأوروبي على خفض مستويات التضخم التي تزيد على 5 أضعاف هدفه البالغ 2 بالمئة، ومن المتوقع أن يظل فوق هذا المستهدف حتى عام 2024.

Loading...