اتفاق على تطويق أحداث نابلس.. هل ينجح؟
9:00 صباحاً 21 أيلول 2022

اتفاق على تطويق أحداث نابلس.. هل ينجح؟

الاقتصادي: توصلت لجنة التنسيق الفصائلي في نابلس في ساعات متأخرة من الليل، إلى اتفاق يقضي بتطويق الأحداث التي شهدتها نابلس والأوضاع في المحافظة، بعد اعتقال الأجهزة الأمنية المطاردين للاحتلال مصعب اشتية وعميد طبيلة.

وصباح اليوم، بدأت بلدية نابلس بعمليات تنظيف لوسط المدينة "دوار الشهداء"، الذي كان مسرح المواجهات بين عشرات الشبان وعناصر الأمن الفلسطيني. 

الاتفاق يتضمن عدة نقاط أبرزها، وفق مصادر محلية: "العمل على إنهاء ملف المطارد مصعب اشتية بصورة مرضية، والعمل على سقف زمني للإفراج عن اشتيه وطبيلة". وتقرر كذلك التكفل بجرحى الأحداث التي شهدتها نابلس، الثلاثاء.

كما تم الاتفاق على اعتبار حالة المطاردين حالة وطنية دون العمل على ملاحقتها بدواعٍ أمنية إلا في حالة الخروج عن القانون، والإفراج عن الأشخاص الذين تم اعتقالهم في الأحداث عدا المعتدين على الأملاك الخاصة والسرقة، وعدم ملاحقة أي شخص على إثر هذا الحدث.

وأمس، قتل فراس فايز يعيش (53 عاما) إثر إصابته بالرأس، فيما أصيب 3 أشخاص بجراح متفاوتة، خلال مواجهات اندلعت في مدينة نابلس بين شبان وعناصر من أجهزة الأمن، وذلك عقب اعتقال أجهزة أمن السلطة، للمطاردين اشتيه وطبيلة في نابلس.

وتعطلت الحياة في نابلس على وقع الأحداث والمواجهات.

وشهدت شوارع رئيسة عديدة في مختلف بلدات الضفة من بينها نابلس وسلواد ومخيم قلنديا احتجاجات وإحراق إطارات ووقوع مواجهات مع عناصر من أجهزة أمن السلطة تخللها إلقاء حجارة واستخدام الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيلة للدموع.

ورافق الأحداث في نابلس بعض التعديات على ممتلكات عامة وخاصة، قال محافظ نابلس في اجتماع لجنة الفصائل إن منفذيها سيخضعون للمحاسبة. 

 

 

Loading...