طالبتان من جامعة "بوليتكنك فلسطين" تصممان نظاما لإنتاج الكهرباء

image-1
تاريخ النشر: 2015-06-26

الخليل- الاقتصادي- سندس تلبيشي- تمكنت طالبتان من جامعة بوليتكنك فلسطين بالخليل من تصميم  نظام ثنائي من الطاقة البديلة كنظام داعم للشبكة الرئيسية حيث يستخدم الطاقة الشمسية والغاز الحيوي الناتج من تخمر روث الحيوانات والمخلفات العضوية لإنتاج الكهرباء وتغطية احتياجات الأحمال الكهربائية بشكل كامل دون الحاجة لشبكة رئيسية باستخدام نظام تحكم ومراقبة محوسب كشبكة صغيرة داعمة مع  إحساس بيئي للاقتصاديات النامية.

وصاحبتا المشروع هما: نور عماد ابو عياش ووئام أنور دويات  المتخصصان في هندسة تكنولوجيا الطاقة الكهربائية. وأشرف على المشروع الذي يأتي ضمن متطلبات التخرج البروفسور الدكتور عبد الكريم داود.

والمشروع عبارة عن تصميم ( (SCADA systemللحصول على كفاءة وموثوقية  عالية،  هذا بالإضافة للقدرة على الربط مع الشبكة الرئيسية عند الحاجة والسحب منها بقدر الحاجة مع إمكانية ضخ الطاقة  على الشبكة الرئيسية عندما تكون الطاقة المنتجة اكبر من المستهلكة .

 

أهمية المشروع

تنبع أهمية المشروع من الحاجة إلى هذه المشاريع من وضع الطاقة غير المستقر في فلسطين وحاجتها إلى مصادر ذاتية ومتعددة للطاقة الكهربائية كما أنّ هناك توجها كبيرا في العالم نحو الطاقة النظيفة حيث إنها لا تنضب، وكذلك بالإضافة لظاهرة الاحتباس الحراري التي يعاني منها العالم وآثارها السلبية نتيجة لاستخدام الوقود الاحفوري في توليد الطاقة الكهربائية  كما أنّ افضل مصادر للطاقة النظيفة في فلسطين حسب الدراسات هي الطاقة الشمسية والغاز الحيوي لذا تم اختيارها كمصادر طاقة بديلة  للنظام حيث يتم التخلص من روث الحيوانات واستخدامها كأسمدة بجانب إنتاج الطاقة الكهربائية وأيضاً لها ميزه اقتصادية من حيث بيع الطاقة الكهربائية الزائدة لمزودي الشبكة الرئيسية.

 

ما الجديد؟

المشروع لا يستخدم نظاما أحاديا من الطاقة بل عدة مصادر طاقة نظيفة  مع نظام تحكم ومراقبة

( (SCADلتغطية احتياجات الأحمال بأعلى كفاءة وموثوقية عالية وسوف يتم الاستغناء عن الشبكة الرئيسية بالمستقبل كما انه سوف يتم تحويل المخلفات العضوية وروث الحيوانات إلى كهرباء ليس فقط لغاز حيوي كما هو موجود.

 

كيف يعمل المشروع؟

يعمل المشروع على إعطاء الأحمال الكهربائية من الخلايا الشمسية بالإضافة للغاز الحيوي المستخلص من روث الحيوانات، في حال زاد الإنتاج عن الاستهلاك يتم ضخ المتبقي على الشبكة الرئيسة وبيعه اما في حالة النقص فيتم أخذ الحاجة من الشبكة الرئيسة وذلك من خلال مجسات وريليهات ونظام تحكم ومراقبة SCADA system) ) لتلبية احتياجات الأحمال بكفاءة عالية.

 

دور كبير للجامعة

تؤكد الطالبتان أنه كان لجامعة بوليتكنك فلسطين دور مهم في المساعدة على انجاز هذا المشروع من قبل الدكتور عبد الكريم داود المشرف على المشروع، بالإضافة للشبكة العنكبوتية والمواقع العلمية والكتب.

وأشارت الطالبتان إلى أن عمادة البحث العملي والدراسات العليا في الجامعة قدمت لهما الدعم المادي الكلي  لتصميم النموذج المصغر للمشروع .

وحول فرص أن يتحول المشروع إلى منتج تجاري قالت الطالبتان" لقد تم إعداد المشروع لكلية العروب الزراعية في منطقة الخليل وفي حالة اعتماده من قبل إدارة الكلية وتوفير الدعم المالي له فانه سيصبح منتجا تجاريا ويمكن تطويره واستخدامه في أماكن أخرى".

 

صعوبات

تؤكد الطالبتان أنهما واجها عدة صعوبات أثناء تنفيذ المشروع منها صعوبة شراء القطع والتكلفة العالية لبعض القطع المستخدمة في تصميم نموذج مصغر للمشروع وكذلك الحاجة لمختبرات خاصة وبرمجة خاصة لإدارة العلاقات المختلفة والتحكم بها لمصادر الطاقة المستخدمة في المشروع.

 

خطط مستقبلية

تؤكد الطالبتان أنهما ستعملان على تطوير البرنامج  المحوسب واستخدام تكنولوجيا حديثة لإدارة وتحكم في مصادر الطاقة النظيفة  المستخدمة مع الشبكة الرئيسة المزودة للكهرباء بعد إعداد القوانين واللوائح الخاصة من قبل شركة كهرباء الخليل المتعلقة بتزويد الشبكة  الرئيسة بالطاقة الكهربائية النظيفة الزائدة عن الحمل الكهربائي وتسكينها في الشبكة الرئيسة.

ودعت الطالبتان الجهات المسؤولة  والممولة إلى تبني فكرة المشروع وتطبيقها على ارض الواقع لما لهامن اثر ايجابي على جميع الأصعدة.