منصة استثمار مشتركة بين مصر والإمارات بـ20 مليار دولار

image-1
تاريخ النشر: 2019-11-14

وكالات - الاقتصادي - أعلنت الرئاسة المصرية اليوم الخميس تأسيس منصة استثمار مشتركة بقيمة 20 مليار دولار مع الإمارات العربية المتحدة.

جاء ذلك على هامش زيارة يقوم بها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي للإمارات بدأت أمس الأربعاء وتنتهي اليوم.

وأضاف بيان الرئاسة أن المنصة ستستثمر في مجموعة من القطاعات والأصول عبر شركة أبوظبي التنموية القابضة وصندوق مصر السيادي.

وقال ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد في حسابه على موقع "تويتر" "أطلقت مع الرئيس السيسي منصة استثمارية استراتيجية مشتركة بين الإمارات ومصر بقيمة 20 مليار دولار لتنفيذ مشاريع حيوية في مجالات لها جدواها الاقتصادية والاجتماعية الكبيرة لبلدينا وشعبينا".

وقال المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية في مصر السفير بسام راضي إن هذه الشراكة تهدف لتأسيس مشاريع استثمارية استراتيجية مشتركة أو صناديق متخصصة أو أدوات مالية واستثمارية، للاستثمار في قطاعات الخدمات اللوجستية، والخدمات المالية، والبنية التحتية، والصناعات التحويلية، والطاقة التقليدية والمتجددة، والتكنولوجيا، والأغذية والعقارات، والسياحة، والرعاية الصحية.

وكان الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبوظبي قد استقبل الرئيس المصري في قصر الوطن بأبو ظبي، اليوم الخميس حيث بحث معه عدة ملفقات وقضايا إقليمية ودولية.

وبحث الجانبان العلاقات الثنائية الوثيقة التي تجمع البلدين، فضلاً عن التشاور والتنسيق حول مختلف القضايا العربية والأزمات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.