أخطاء يجب تجنبها أثناء العمل عن بُعد

image-1
تاريخ النشر: 2020-03-24

وكالات - الاقتصادي - بعد أن أصبح العمل من المنزل ضرورة بسبب تفشي كورونا، بات من الضروري اتباع إجراءات معينة للحصول على النتائج المرجوة.

إلا أن البعض قد يتركب أخطاء تؤثر سلباً على أدائه وإنتاجيته أثناء العمل من المنزل، فيما يلي أبرزها حسب  موقع "إم إس إن" الإلكتروني:

1- الاستراحات الطويلة

إذا لم تكن معتاداً على السيطرة على نفسك والالتزام بالعمل بشكل جاد، فقد تنخفض إنتاجيتك. العمل من المنزل لا يعني أنه يمكنك الاستراحة كما تريد. 

2- تنظيم الاستراحة
تذكر أن الجلوس إلى الكمبيوتر 8 ساعات متواصلة أمر مروع، لذا يمكن التوقف لاستراحة قصيرة كلما شعرت بالإرهاق، فهذه الاستراحات القصيرة تساهم في استعادة النشاط، وبالتالي زيادة الإنتاجية.

3- العمل لساعات محددة

راقب الساعة ولا تعمل أكثر من العمل في يوم عادي في المكتب. عند الانتهاء، ابتعد عن أجواء العمل  واستمتع بوقتك الشخصي، حاول الحفاظ على جدول منتظم أيضاً، ولا تنسى الإجازة. سيساعدك ذلك على زيادة إنتاجيتك.

4- التركيز على العمل 

ركز على المهمة المطلوبة، ولا تحاول أن تحضر الغداء، أو غسيل الملابس، أو اللعب مع الأطفال أثناء العمل. إذا كان لديك عمل، ركز عليه، ثم تفرغ لغيره. 

5- تجنب التشتيت
أغلق مواقع التواصل الاجتماعي، واكتم صوت الإشعارات الهاتية، لأنها تساهم في تشتيتك وتؤثر سلباً على جودة عملك، فكلما قل التشتيت، كلما زادت الإنتاجية.

6- عدم النسخ الاحتياطي لعملك

إذا كنت تعمل من المنزل على جهاز كمبيوتر، فقد لا يقلق قسم لتكنولوجيا المعلومات على بياناتك. سيكون عليك الاهتمام ببياناتك وملفاتك، لذلك يجب النسخ الاحتياطي لبياناتك وملفاتك على قرص صلب خارجي في نهاية كل يوم. 

7- ارتداء ملابس مناسبة

ارتداء ملابس العمل ولو في المنزل، يعط شعوراً بالجدية ما يزيد تركيزك وإنتاجيتك.
8- مساحة مخصصة للعمل

قد يكون العمل من المنزل صعباً إذا لم تملك فضاءً خاصاً، فقد تتعرض لإزعاج الأطفال، والتشويش بسبب اتصالات الأصدقاء أو الجيران. لذا حاول تخصيص مساحة عمل هادئة، وأخبر الجميع من العائلة أو الأقارب أو الأصدقاء، بأنك تعمل وأنك غير متفرغ في أوقات العمل.


9- تناول الطعام
من المعروف أن المكوث في المنزل يشجع على تناول المزيد من الطعام، لذا حاول السيطرة على نفسك وتحديد أوقات تناول الوجبات كما لو أنك في مكان العمل، فالإفراط في الطعام يؤثر سلباً على الأداء في العمل، ويجعلك تشعر بالنعاس والرغبة في قسط من الراحة، ما يؤثر على إنتاجيتك.