3 نصائح لتجنب التلبك المعوي في العيد

image-1
تاريخ النشر: 2020-05-23

وكالات - الاقتصادي - بعد انقضاء شهر رمضان والاعتياد على تناول كميات محددة من الطعام، يأتي العيد بكل ما يحمله من بهجة وسرور واحتفالات وزيارات. لا يمكن للعيد أن يكتمل دون القهوة العربية اللذيذة وقطع الكعك والمعمول الشهية، بالإضافة إلى الشوكولاتة بمختلف أنواعها والحلويات الأخرى. تناول هذه الأطعمة بكميات كبيرة وعدم تناول وجبات منتظمة مباشرة بعد رمضان، يسبب حدوث التلبك المعوي لدى العديد من الأشخاص. تشير الإحصائيات إلى أن أغلب رواد غرف الطوارئ في المستشفيات خلال أيام العيد هم ممن يشتكون من التلبك المعوي وعسر الهضم. تعرفي معنا على أفكار وحلول لتتفادي حدوث التلبك المعوي في العيد.

 1| تناول وجبة إفطار صحية قبل الخروج من البيت
بعد اعتياد الجسم لمدة شهر كامل على عدم تناول وجبة الإفطار الصباحي، يشعر الكثير من الناس أنهم يستطيعون المضي بيومهم دون تناول أهم وجبة في يومهم. والحقيقة أن القهوة والحلويات تسبب رفع حموضة المعدة مما يؤدي لحدوث التلبك المعوي لذلك ولتفادي أي مشاكل هضمية من المهم تناول وجبة إفطار صحية ومشبعة. كما يجب الانتباه أن تكون وجبة الإفطار غنية بالبروتينات والخضروات التي تحمي المعدة والجهاز الهضمي من ارتفاع نسبة الحموضة وحدوث مشاكل الهضم العديدة في العيد

2| شرب الماء
بعد الانقطاع عن شرب الماء خلال شهر رمضان لا يشعر أغلب الناس بالعطش في خلال أول أيام العيد ويعتادون عدم شرب الماء. عدم شرب الماء يساهم في رفع الحموضة في المعدة وهو السبب الرئيسي للتلبك المعوي وسوء الهضم. لذلك من المهم جداً الحرص على تناول كميات كافية من الماء في العيد لتجنب حدوث التلبك المعوي وغيره من مشاكل الجهاز الهضمي التي تصيب الكثيرين خلال العيد.

3| تناول كميات قليلة من الطعام
قد تبدو هذه النصيحة قاسية وغير عقلانية خصوصاً بعد الانقطاع عن تناول الطعام في النهار لفترة طويلة. الإفراط في تناول الطعام في العيد وخصوصاً الحلويات، فخ يقع فيه أغلبنا. فالأجواء الاحتفالية والتواجد مع الأهل والأحباب يشجع على تناول الطعام. ولكن الإكثار من تناول الطعام في العيد يؤدي لحدوث التلبك المعوي وعسر الهضم والشعور بالانتفاخ والإمساك أو الإسهال في الكثير من الأحيان. من المهم تناول الطعام وخصوصاً الحلويات بكميات قليلة في أول يوم العيد، حتى بكميات أقل من السابق، ومن ثم زيادتها تدريجياً، لتجنب إجهاد الجهاز الهضمي وحدوث التلبك المعوي