محافظة رام الله والبيرة تحوي 923 سيارة "رينج روفر" مرخصة

image-1
تاريخ النشر: 2020-06-10


رام الله - الاقتصادي - محمد سمحان - رخصت دائرتا السير في محافظة رام الله والبيرة، نحو 923 مركبة من طراز رينج روفر خلال الفترة الماضية، وحتى نهاية فبراير/ شباط 2020.

وجاء في بيانات طلبها مراسل موقع الاقتصادي، من وزارة النقل والمواصلات الفلسطينية، أن المركبات البالغ عددها 923، يمثل السيارات المرخصة فقط، دون أن تشمل تلك المعروضة للبيع في متاجر الوكلاء والمستوردين.

والسيارات المرخصة البالغة 923 سيارة، معظمها تم تسجيلها وترخيصها لدى الدوائر الرسمية منذ 2015 حتى نهاية فبراير/ شباط 2020، بحسب تجار في سوق المركبات بالسوق المحلية.

ويعني ذلك، أن توقعات موقع الاقتصادي أن المركبات من طراز "رينج روفر" يفوق 1000 مركبة إذا ما أضيفت تلك المعروضة برسم البيع داخل المعارض والوكالة.

وفي سؤال واحد وجهه مراسل الاقتصادي لعدد من أصحاب معارض السيارات، فإن سعر المركبة الواحدة من طراز "رينج روفر"، ويباع تحتها مجموعة من المركبات مثل (سبورت، فوغ وغيرها)، يبدأ من 300 ألف شيكل، ويتجاوز 900 ألف.

وفي حال بلوغ متوسط سعر المركبة الواحدة 500 ألف شيكل، فإن 923 مركبة تبلغ قيمتها مجتمعة نحو 461.5 مليون شيكل.

وفي فلسطين، وحسب الموقع الرسمي لوكيل علامة "لاند روفر"، يوجد أكثر من طراز "رينج روفر" وهي رينج روفر ورينج روفر سبورت ورينج روفر فيلار ورينج روفر إيفوك الجديدة، وكذلك يوجد طراز لعلامة لاند روفر منها الديسكفري وديسكفري سبورت الجديدة وغيرها.

وسيارة  "رينج روفر" ذات الدفع الرباعي، رياضية الاستخدام كبيرة وفارهة، من إنتاج الصانع البريطاني لاند روفر التابع لمجموعة جاغوار لاند روفر المملوكة.

وصل هذا الطراز الذي أطلق في 1970 إلى جيله الرابع الآن، وتقوم لاند روفر بتطوير رينج روفر بصفتها العلامة الأبرز لها، وتستخدم الاسم ذاته مع طرازين آخرين هما رينج روفر إيفوك ورينج روفر سبورت.  

وفي مسح سابق أعده الاقتصادي، بلغ عدد السيارات في محافظة رام الله والبيرة خلال عام 2019، حوالي 93.016 ألف سيارة، منها 78.776 ألف مركبة خاصة "برايفت "، لتحتل النصيب الأكبر من عدد المركبات في الضفة ككل.

ويبلغ العدد الإجمالي للمركبات التي تسير على الطرقات في الضفة، حتى نهاية عام 2019، حوالي 270 ألف سيارة.