الحرارة الشديدة تُفسد الأدوية

image-1
تاريخ النشر: 2020-06-29

وكالات - الاقتصادي -قالت الغرفة الاتحادية للصيادلة إن الحرارة الشديدة تُفسد الأدوية؛ حيث لا تتحمل بعض الأدوية درجات الحرارة العالية، ومن ثم تفقد مفعولها كالأقماع والكريمات وبخاخ الربو.

لذا تنصح الغرفة بعدم تعريض الأدوية لدرجات حرارة عالية، مشيرة إلى أن أغلب الأدوية ينبغي تخزينها في درجة حرارة تتراوح بين 15 و25 مئوية.

وتحتاج بعض الأدوية إلى الاحتفاظ بها في الثلاجة، وفي هذه الحالة يُراعى عدم تعرضها للتجمد. وعند الرغبة في نقل هذه الأدوية داخل حقيبة تبريد، يُراعى لفها في منشفة، كي لا يحدث تلامس مباشر بينها وبين وحدات التبريد.

وعند اصطحاب الأدوية في السيارة، فإن أنسب مكان للاحتفاظ بها هو أسفل أحد المقاعد الأمامية.