شاهد.. أسرار عن مركبات ناسا الفضائية

image-1
تاريخ النشر: 2020-09-15

وكالات - الاقتصادي -تطلق وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" مركباتها الفضائية لدعم جهودها في الأبحاث العلمية، أو للبحث عن آثار الحياة على بعض الكواكب مثل مركبة "بريزيرفانس" الجوالة التي تم إطلاقها إلى كوكب المريخ بحثا عن آثار الحياة.

ويقول موقع "تيك إنسيدر" الأمريكي إن مركبات الفضاء لا بد أن يتم طلاء سطحها الخارجي ومكوناتها بأنواع خاصة من الطلاء تختلف كثيرا عن طريقة طلاء هياكل السيارات.

ولفت الموقع إلى أن طلاء مركبات الفضاء يجب أن يتميز بقدرة كبيرة على مقاومة الحرارة والاحتكاك والظروف الطبيعية المختلفة في الفضاء.

ولفت الموقع إلى أن مركبة الفضاء التي أطلقتها "ناسا" لاستكشاف المريخ من المفترض أن تهبط على سطح الكوكب الأحمر في 18 فبراير/ شباط 2021، 

وأضاف: "يحتاج تجهيز السطح الخارجي لمركبة الفضاء إلى نحو 5 آلاف ساعة عمل لتجميعه".

يكون سطح المركبة في البداية من الألمنيوم اللامع، ثم يتم طلاؤه في وقت لاحق باللون الأبيض ليعكس أشعة الشمس، ويخفف من تأثير الحرارة على المركبة خلال رحلتها في الفضاء.

تطلق وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" مركباتها الفضائية لدعم جهودها في الأبحاث العلمية، أو للبحث عن آثار الحياة على بعض الكواكب مثل مركبة "بريزيرفانس" الجوالة التي تم إطلاقها إلى كوكب المريخ بحثا عن آثار الحياة.