المشروبات الوطنية تجهز مشغلين لمدرسة عبد القادر القاضي المهنية في صوريف بالخليل

image-1
تاريخ النشر: 2020-10-11

بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم

رام الله - الاقتصادي - أنهت شركة المشروبات الوطنية كوكاكولا/كابي بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم؛ تأثيث وتجهيز مشغلين للتعليم والتدريب المهني في مدرسة عبد القادر القاضي الثانوية المهنية في بلدة صوريف المختلطة التابعة لمديرية تربية وتعليم/ شمال الخليل، أحدهما يختص بتصميم وانتاج الملابس والأخر بالتجميل.

وقامت المشروبات الوطنية بتزويد المشغلين المهنيين الخاصين بتصميم وإنتاج الملابس والتجميل في المدرسة، بمجموعة من الأثاث اللازم، بما فيها آلات الخياطة، إضافة إلى أجهزة وأدوات متخصصة بالتجميل، حيث تم تسليمها لمدرسة عبد القادر القاضي الثانوية المهنية المختلطة في بلدة صوريف.

وأكدت وزارة التربية والتعليم أن هذا التعاون يندرج في إطار الشراكة المجتمعية بين مؤسسات التعليم المهني المنضوية تحت مظلة الوزارة من خلال استحداث عدد من الوحدات المهنية دعما لتوجهاتها في تطوير قطاع التعليم المهني وزيادة الفرص المتاحة للشباب للالتحاق بهذا النوع من التعليم والذي يشهد إقبالاً متزايداً في الآونة الأخيرة؛ إيماناً منها بأن التعليم والتدريب المهني والتقني أحد أهم مرتكزات التنمية المستدامة، باعتباره أحد الحلول الفاعلة لخفض نسب البطالة بين الخريجين لدوره في خلق فرص عمل

بدوره عبر مدير عام شركة المشروبات الوطنية السيد عماد الهندي عن فخره وسعادته بتسليم المشغلين للمدرسة بعد تأثيثهما وتجهيزهما ورفدهما بالأجهزة والأدوات اللازمة للتدريب، بهدف دعم المسيرة التعليمية لهؤلاء الطلبة، عبر صقل مهاراتهم وتنمية قدراتهم في تخصصاتهم المهنية، ما يمكنهم في الانخراط بسوق العمل بشكل سلس بعد إنهاء المرحلة الثانوية، مثمناً حرص وزارة التربية والتعليم المتواصل في العمل على تعزيز التوجهات نحو التعليم المهني والتقني، من خلال تطوير وصيانة البنى التحتية لهذا القطاع.

وأكد الهندي أن هذا الإنجاز يضاف إلى سلسلة الإنجازات المستمرة ما بين الشركة ووزارة التربية والتعليم، كونه يصب في عملية تنمية قطاع التعليم المهني والتقني بفلسطين، لما لهذا القطاع من أهمية وخصوصية على كافة الصعد، بما فيها الصعيد الاقتصادي.

وشدد الهندي على ضرورة توفير كافة مقومات الدعم لقطاع التعليم المهني والتقني، لخلق نظام تعليمي فعال ومتميز، للمساهمة في تلبية احتياجات سوق العمل، هذا إلى جانب قدرته على الوفاء بالتزاماته تجاه مجتمعنا الفلسطيني.

 يذكر أن مدرسة عبد القادر القاضي الثانوية المهنية المختلطة هي حديثة التاسيس، وتم تشغيلها مع بداية الفصل الدراسي لهذا العام، حيث تتكون من ست غرف صفية، وأربعة مشاغل مهنية للذكور والإناث، ومختبرات متخصصة للتعليم المهني في مجالات الأدوات الصحية والتدفئة المركزية، والطاقة المتجددة، وتصميم وإنتاج الملابس، إضافة إلى تخصص التجميل.