بالأرقام.. مبيعات السيارات المستعملة 3 أضعاف " الصفر كيلو"

image-1
تاريخ النشر: 2020-11-17

رام الله - الاقتصادي - محمد سمحان - أظهر مسح للاقتصادي، أن مبيعات السيارات المستوردة المستعملة مازالت تتفوق باضعاف على مبيعات السيارات الجديدة " الصفر كيلو" في الضفة الغربية.

واستند الاقتصادي في مسحه على أرقام وبيانات رسمية حصل عليها مؤخراً من وزارة النقل والمواصلات.

وتشير الأرقام، أن وزارة النقل رخصت في سجلاتها 11833 سيارة مستعملة مستوردة منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية شهر تشرين أول - أكتوبر الماضي، من أصل 16339 سيارة.

وفي الضفة الغربية وحسب اتحاد مستوردي السيارات المستعملة، يوجد أكثر من 500 معرض منتشرة في كافة المحافظات.

في المقابل، باعت وكالات السيارات " الصفر كيلو " في الضفة لذات الفترة حوالي، 2983 مركبة، لمختلف العلامات التجارية.

ويوجود بالضفة، حوالي 24 وكالة رسمية للسيارات الجديدة " الصفر كيلو".

ويفضل المواطنون في الضفة، شراء السيارات المستعملة المستوردة على سيارات الوكالة الصفر كيلو لأسباب عديدة، أبرزها العامل المادي.

وهذا العام، تراجعت مبيعات السيارات في الضفة بشكل كبير، مقارنة بالعام الماضي، حيث بلغ المعدل العام لعدد المركبات المرخصة لدى وزارة النقل والمواصلات في كل يوم عمل، حوالي 100 مركبة.

ويعود هذا التراجع في المبيعات إلى اغلاق معارض السيارات في الضفة ابوابها لاكثر من 45 يوم بسبب فيروس كورونا، إضافة إلى الأوضاع الاقتصادية الصعبة.

ويشتري تجار المركبات المستوردة المستعملة في الضفة سنوياً، سيارات بقيمة 250 مليون دولار، بمعدل 19 إلى 20 ألف مركبة.

وفي السنوات العشرة الأخيرة، بلغ متوسط ما ترخصه وزارة النقل والمواصلات لأول مرة في سجلاتها، من 15- 30 ألف مركبة.

ويقصد بالسيارات المرخصة للمرة الأولى، تلك التي لم يسبق أن تم تسجيلها وترخيصها من قبل وزارة النقل والمواصلات سابقاً. 

ووفق أرقام وزارة النقل والمواصلات، يقدر عدد المركبات التي تسير على الطرقات في الضفة،حوالي 270 ألف مركبة.