كيف تصدى مسلحون في مخيم قلنديا للاحتلال ومنعوه من هدم منزل أهل شهيد؟

image-1
تاريخ النشر: 2015-10-22

رام الله- الاقتصادي- أصيب 3 شبان بالرصاص الحي خلال المواجهات العنيفة التي اندلعت فجر اليوم الأحد، في مخيم قلنديا للاجئين شمال مدينة القدس المحتلة، بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال الإسرائيلي التي اقتحمت المخيم.

وسلمت قوات الاحتلال لعائلة الشهيد طارق الدويك أمراً عسكرياً بإخلاء منزلها خلال 48 ساعة، حيث ستقوم بصب الباطون داخل المنزل، كما اقتحمت قوات الاحتلال منزل الشهيد ثائر أبو غزالة، لكنها انسحبت منه جراء إطلاق الرصاص من المسلحين الفلسطينيين.

واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الشاب أحمد السقا، والشاب أحمد إبراهيم بعد أن اقتحمت منزليهما، واقتادتهما إلى جهة مجهولة.كما اشتبكت مجموعة من كتائب شهداء الأقصى الذراع العسكري لحركة فتح مع قوات الاحتلال بالسلاح الناري، وتبادل الطرفان إطلاق النيران، وهو ما دفع جيش الاحتلال الإسرائيلي إلى الانسحاب من المخيم.

وشكل أبناء المخيم سداً منيعاً أمام جيش الاحتلال في كافة المحاور داخل المخيم، وصدوه بكافة الوسائل الممكنة، وطارد الشبان الجنود في أزقة وحواري المخيم.

واقتحمت قوات الاحتلال خلال العملية العسكرية ضاحيتي كفر عقب وسمير اميس التابعتين لمدينة القدس، وداهمت منازل منفذي عمليات الطعن، وسلمت عائلات الشهداء أوامر عسكرية بهدم منازلها.