128.3 مليون دولار أرباح مجموعة البنك العربي في الربع الاول 2021

image-1
تاريخ النشر: 2021-05-02

رام الله - الاقتصادي - قالت مجموعة البنك العربي، إن صافي أرباحها بعد الضرائب والمخصصات، بلغ حوالي 128.3 مليون دولار أميركي للفترة المنتهية في 31 أذار 2021، مقارنة مع 147.6 مليون دولار أميركي في الفترة المقابلة للعام 2020 وبتراجع نسبته 13%.

وحسب البيان، حافظ البنك على قاعدة رأسمالية متينة حيث بلغ اجمالي حقوق الملكية 10 مليار دولار أمريكي في نهاية الربع الاول من العام 2021.

وقامت مجموعة البنك العربي في نهاية الربع الاول من العام 2021 بدمج القوائم المالية الموحدة لبنك عُمان العربي بعد انتهائه مؤخرا من عملية الاستحواذ على بنك العز وهو بنك اسلامي متكامل معززا تواجده في سلطنة عمان.

وياتي هذا الاستحواذ ضمن استراتيجية مجموعة البنك العربي في توسيع اعمالها في منطقة الخليج العربي.

وارتفعت أصول المجموعة حتى الربع الاول 2021 الى 62.5 مليار دولار منها 8.1 مليار دولار تخص بنك عمان العربي مقارنة بــ50.7 مليار دولار لنفس الفترة من العام السابق وبنسبة 23%.

 وارتفعت التسهيلات الائتمانية لتصل الى 33.5 مليار دولار في 31 أذار 2021 منها 7.1 مليار دولار تخص بنك عمان العربي مقارنة بــ 26.2 مليار دولار  لنفس الفترة من العام السابق وبنسبة 28%، في حين ارتفعت ودائع العملاء بنسبة 30% لتصل الى 45.8 مليار دولار أمريكي منها 7.1 مليار دولار تخص بنك عمان العربي مقارنة بــــــــ 35.2 مليار دولار  لنفس الفترة من العام السابق.

وفي تعليقه على النتائج صرح صبيح المصري– رئيس مجلس الإدارة قائلاً: "ان النتائج المالية الإيجابية التي حققها البنك في الربع الاول من العام الحالي وفي ظل التحديات الاقتصادية والصحية التي فرضتها جائحة كوفيد-19 مقارنة بالفترة السابقة والتي لم تكن تتضمن بعد الاثار السلبية لهذه الجائحة لتعبر عن قدرة البنك على التعامل بمرونة وإيجابية مع كافة المتغيرات وتحقيق ارباح مستدامة. "

ومن جهته أوضح نعمه صباغ – المدير العام التنفيذي للبنك العربي – ان نتائج مجموعة البنك العربي خلال الربع الاول من العام 2021 تعكس قدرة البنك على التعامل مع كافة التغيرات التي شهدها القطاع المصرفي نتيجة جائحة كورونا وانخفاض أسعار الفوائد وتراجع حركة التجارة العالمية، بالاضافة الى ان البنك قام بتعزيز بناء المخصصات كإجراء وقائي لتغطية المخاطر الائتمانية المستقبلية.

كما اشار صباغ الى ان صافي الارباح التشغيلية للبنك قد بلغ 293.8 مليون دولار وبتراجع 13% عن نفس الفترة من العام السابق، وحافظ البنك على رأس مال قوي حيث بلغت نسبة كفاية رأس المال 16.4% كما في أذار 2021، بالإضافة الى احتفاظه بنسب سيولة مريحة حيث بلغت نسبة القروض الى الودائع 73.1%، ونوه الى ان نسبة تغطية القروض غير العاملة فاقت 100%.

وفي الختام عبر صبيح المصري عن اعتزازه بالطريقة التي ارتقت بها مجموعة البنك العربي في تسخير جل قدراتها وطاقاتها لحماية مصالح عملائها ومساهميها في ظل مستوى التحديات التي فرضتها جائحة كورونا، مشيرا الى ان ارتفاع وتيرة برامج التطعيم التي تشهدها دول العالم منحتنا جرعة اضافية أخرى من التفاؤل بعودة الاقتصادات الإقليمية والعالمية الى التعافي بشكل تدريجي مستقبلا.