عثر على 50 ألف دولار وأعادها إلى مالكها.. إليك تفاصيل القصة

image-1
تاريخ النشر: 2021-10-19

وكالات - الاقتصادي - قال المراهق الليبيري إيمانويل تولوي الذي أصبح بطلاً وطنياً، بعد أن عثر على خمسين ألف دولار وأعادها إلى مالكها، إنه سيلتقي رئيس البلاد الأسبوع المقبل.

وأضاف تولوي، لوكالة "أسوشييتد برس"، إنه تلقّى دعوة للقاء الرئيس جورج ويا الاثنين المقبل.

واستطرد الفتى البالغ من العمر ثمانية عشر عاماً "سأذهب وألتقي الرئيس، وعندما أقابله سأتحدث معه عن تعليمي، سأخبره بأنني أريد العودة إلى المدرسة".

وقال تولوي إنه ترك المدرسة في الصف السابع، ليعمل سائق نقل ركاب بدراجته النارية ليساعد أسرته.

وتابع قائلاً "سوف أطلب منه تشجيع صغار السن الآخرين على ترك قيادة الدراجات النارية والذهاب إلى المدرسة، لأنه (نشاط قيادة الدراجات النارية لنقل الركاب) لا يجدي نفعاً". وأكد والد تولوي نبأ اللقاء مع ويا، وقال إن مسؤولاً من مكتب الرئيس اتصل به ليبلغه بالدعوة.

وذكر تولوي أنه كان يقود دراجته النارية لنقل المواطنين على طريق سريع الثلاثاء الماضي، عندما رأى النقود ملفوفة في كيس بلاستيكي، وقد سقطت من أحدهم من دون أن ينتبه.

وأضاف "شعرت بالخوف لأن المبلغ كان كبيراً، لذا عدت به إلى المنزل وأعطيته لخالتي لتحافظ عليها إلى حين عودة صاحبه ليسأل عنه".