فلسطين تستعد لإستقبال السياح الأجانب.. إليكم هذه الأرقام والحقائق

image-1
تاريخ النشر: 2021-10-21

رام الله - متابعة الاقتصادي - أعلنت وزارة السياحة والآثار الفلسطينية أمس الأربعاء، أنه سيتم إعادة استقبال السياحة الوافدة الأجنبية للإقامة والمبيت في الفنادق الفلسطينية، اعتبارا من السادس من شهر نوفمبر المقبل.

وقالت وزيرة السياحة رولا معايعة، إن ذلك جاء نتيجة الجهود التي بذلت في تنفيذ وتطبيق البروتوكولات الصحية والوقائية في المؤسسات السياحية لضمان سلامة الزوار والعاملين في هذه المؤسسات والمجتمع المحلي.

وفي هذا الصدد، نضع بين أيدكم أرقام وحقائق عن السياحة إلى فلسطين بشكل عام ما قبل وبعد كورونا.

اخر التقارير الرسمية الصادرة عن جهاز الاحصاء، ذكرت أن عدد نزلاء الفنادق في الضفة الغربية، تراجع أكثر من النصف العام الماضي، مقارنة مع 2019 بسبب جائحة كورونا.

وأشار التقرير الحكومي، أن عدد نزلاء فنادق الضفة الغربية العام الماضي، بلغ نحو، 110 آلاف نزيل مقارنة مع 746 ألف نزيل في 2019.

ويأتي هذا التراجع بسبب جائحة كورونا وتوقف حركة المسافرين بين الدول، إضافة إلى الاجراءات التي اتخذتها الحكومة الفلسطينية بمنع التنقل بين المحافظات لمكافحة العدوى العام المنصرم.

وحتى نهاية 2020، وصل عدد الفنادق العاملة في الضفة إلى 47 فندقاً، يتوفر فيها قرابة 3 آلاف غرفة تضم 6685 سريراً.

وحسب التقرير، كانت النسبة الأكبر من النزلاء في فنادق الضفة الغربية العام الماضي من دول الاتحاد الاوروبي بنسبة 37.8%، بينما شكل الفلسطينيون 15.2% من إجمالي النزلاء.

وتركز وجود النزلاء في فنادق الضفة خلال العام 2020 في فنادق جنوب الضفة الغربية.

وبلغ متوسط عدد العاملين في الفنادق 1638 عامل وعاملة.

وتتقدر خسائر القطاع السياحي في فلسطين، شهرياً بحوالي 55 مليون دولار. 

وفي تصريحات سابقة لرئيس جمعية الفنادق في فلسطين (مستقلة) إلياس العرجا، قال إن قطاع الفنادق في محافظة بيت لحم خسر نحو 115 مليون دولار في عام 2020.

وتعتبر محافظة بيت لحم، الوجهة السياحية الأولى في فلسطين نظراً لوجود العديد من الأماكن الدينية المقدسة فيها، خاصة كنيسة المهد.

وفي 2019 وقبل الجائحة، سجلت السياحة الأجنبية الوافدة إلى فلسطين، مستوى قياسيا جديدا، باستقبالها 3.5 ملايين سائح.

وشهد عام 2019، نشاطاً ونمواً في حركة السياحة الوافدة إلى البلاد بنسبة 15.4% مقارنة مع 2018، التي سجلت حينها 3 ملايين سائح،إضافة إلى تسجيل الفنادق الفلسطينية قرابة، 2.738 مليون ليلة مبيت.