خبير سيارات.. معارض الضفة الغربية باعت 22 ألف سيارة منذ بداية 2021

image-1
تاريخ النشر: 2021-12-02

رام الله - الاقتصادي - محمد سمحان – شهدت مبيعات السيارات المستعملة المستوردة والوكالة " صفر كيلو" خلال الأشهر العشرة الأولى من العام الجاري، تحسنا ملحوظاً مقارنة بذات الفترة من العام المنصرم.

يقول خبير السيارات الفلسطيني، د. أكرم العواودة، إن مبيعات السيارات في معارض الضفة الغربية خلال الفترة المذكورة صعدت بنحو 60% مقارنة بالعام المنصرم.

وأرجع العواودة هذا التحسن، إلى ارتفاع الطلب من قبل المستهلكين خلال أول 10 شهور من العام الجاري على السيارات، في ظل انتعاش الأوضاع الاقتصادية للمواطنين مقارنة بالعام الماضي.

وأضاف في حديثه للاقتصادي، أن تخفيف القيود وإجراءات السفر في دول العالم هذا العام، ساهم في ارتفاع حجم الاستيراد مقارنة بالعام الماضي.

وقدر د. أكرم العواودة، عدد المركبات المباعة في اسواق الضفة الغربية منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية شهر أكتوبر الماضي بــ 22 ألف سيارة بمختلف الانواع.

والعام الماضي، باعت معارض الضفة الغربية قرابة 20 ألف سيارة، ما بين مستوردة مستعملة وجديدة صفر كيلو وإسرائيلية محولة.

وفي فلسطين، يوجد شكلين لتجارة السيارات، الأول المستورد المستخدم والثاني الوكالة " الصفر كيلو".

ومازال السوق الفلسطينية يتجه نحو شراء المركبات المستوردة المستخدمة، أذ يقدر خبير السيارات د. أكرم العواودة عددها بــ18 ألف مركبة، بينما الوكالة الجديدة بــ4 آلاف سيارة.

ويعود سبب توجه المواطنين لشراء المركبات المستوردة المستخدمة، إلى فارق الأسعار مقارنة بالوكالة الجديدة.

ويبلغ عدد مستوردي السيارات المستعملة بالضفة الغربية، حوالي 320 مستورد، بينما يصل عدد المعارض لأكثر من 500 معرض في مختلف المحافظات.

وحتى نهاية 2020، بلغ عدد المركبات المرخصة والقانونية بالضفة الغربية 277 ألف سيارة بمختلف أنواعها.