192 براءة اختراع و33 ألف علامة تجارية مسجلة في فلسطين

image-1
تاريخ النشر: 2022-04-26


الاقتصادي: تحتفل المنظمة العالمية للملكية الفكرية في السادس والعشرين من نيسان كل عام، باليوم العالمي للملكية الفكرية، لتسليط الضوء على الدور الذي تؤدّيه الملكية الفكرية في تشجيع الابتكار والإبداع.

وتنظم احتفالات المنظمة هذا العام، بالابتكار والإبداع لدى الشباب تحت شعار (الملكية الفكرية والشباب: الابتكار من أجل مستقبل أفضل)، وذلك لإبراز الإمكانات الهائلة التي يتمتع بها الشباب الكفيلة بإيجاد حلول تدعم الانتقال نحو مستقبل مستدام، واستكشاف كيف تقوم هذه الأذهان المبتكرة والحيوية والخلّاقة بدفع التغيير الإيجابي.

وتشارك فلسطين في هذا اليوم، عبر استعراض واقع الملكية الفكرية في فلسطين والخدمات التي تقدمها، وتسليط الضوء على المخترعين الفلسطينيين المسجلين لدى وزارة الاقتصاد إضافة إلى التوعية بأهمية الحفاظ على حقوق الملكية وغيرها.

وقالت مدير عام الإدارة للملكية الفكرية في وزارة الاقتصاد رجاء خويلد "نحرص على مشاركة تجربة فلسطين في الإبداع والتميز مع العالم، والتواصل عبر العقول في معالجة التحديات التي تواجه العالم، ولدينا عقول فلسطينية منتجة وقادرة على وضع فلسطين على خارطة الإبداع والتميز العالمي".

واعتبرت خويلد تحديث البيئة التشريعية لقوانين الملكية الصناعية في صلب أهدافها الاستراتيجية لهذا العام، لمواءمة هذه التشريعات مع دعم الإبداع والرياديين والمبتكرين الفلسطينيين، لاسيما أن هناك إقبالا ملحوظا على تسجيل براءات الاختراع والتي وصل مجموعها إلى 192 براءة اختراع مسجلة رسمياً في وزارة الاقتصاد في مجالات متنوعة منها الصحة والزراعة والبيئة وتكنولوجيا المعلومات وغيرها. 

وبحسب بيانات رسمية حصل عليها "الاقتصادي" شهدت قیمة إیرادات خدمات الملكیة الفكریة ارتفاعا خلال العام 2021  بنسبة 12.6% بالمقارنة مع العام  2020. وبلغ مجموع إیرادات الوزارة من الرسوم التي تجبى لقاء الخدمات المتصلة بالملكیة الفكریة ما یقارب 7.2 ملايين شیكل.

ووصل عدد العلامات التجارية المسجلة في فلسطين 33176 علامة، بحسب وزارة الاقتصاد.

وأشارت إلى التركيز على جمع المؤشرات الجغرافية تمهيداً لتسجيلها في السجلات الرسمية، متوقعة تسجيل ثلاثة مؤشرات جغرافية خلال العام الجاري ما سيفتح آفاق لمجموعة من المشاريع الصغيرة والريادية.