بعد انخفاضها قليلا في نيسان.. أسعار الحديد تعاود الارتفاع

image-1
تاريخ النشر: 2022-05-09


الاقتصادي: عادت أسعار حديد البناء إلى الارتفاع منذ بداية الشهر الحالي متأثرة بارتفاع سعر صرف الدولار أمام الشيكل على وقع رفع الفائدة الأمريكية 50 نقطة أساس الأربعاء الماضي.

وبلغ سعر الطن 4 آلاف شيكل، بعد أن كان بـ 3850 شيكل في فترة ما قبل العيد، بحسب شركة حسونة لمواد البناء في محافظة رام الله والبيرة.  

وقال مسؤول في الشركة لـ "الاقتصادي" إن الأسعار ارتفعت بسبب ارتفاع الدولار مقابل الشيكل "نستورد بالدولار ونبيع بالشيكل، وبالتالي تكلفة الاستيراد أصبحت أعلى".

وأشار إلى أسعار الحديد تشمل التوصيل للطلبيات التي تزيد عن 5 أطنان.

 

وبالنسبة للإقبال على شراء حديد البناء في ظل الارتفاع، أوضحت الشركة أنه تراجع إلى النصف مقارنة مع الفترة التي كان فيها الطن 3400 شيكل قبل شهر آذار/ مارس الماضي. وقفزت الأسعار في الأسبوع الأول من آذار بسبب الحرب الروسية الأوكرانية.

وبينت شركة حسونة للاقتصادي أن مبيعاتها الشهرية كانت تصل في فترة الأسعار المنخفضة (3400 شيكل/طن) إلى نحو 300 طن شهريا، لكنها انخفضت إلى 150 طنا مع وصول السعر إلى 4000 شيكل.

 

وذكرت الشركة أن المضطرين فقط يقدمون على الشراء في ظل الارتفاع الحالي، أما بقية الناس فتفضل الانتظار لحين نزول الأسعار.

 

جدير بالذكر أن روسيا خامس أكبر منتج للحديد الصلب على مستوى العالم بحسب بيانات الاتحاد العالمي للحديد عن شهر كانون الثاني/ يناير 2022. 

وجاءت الصين في صدارة الدولة المنتجة، تليها الهند في المركز الثاني، واليابان في المركز الثالث، فيما حلت الولايات المتحدة في المركز الرابع.