وفد اقتصادي مصري كبير يزور إسرائيل لأول مرة منذ 10 سنوات

image-1
تاريخ النشر: 2022-06-20


الاقتصادي - وكالات: بدأ وفد رجال أعمال مصري من كبار المصنعين بزيارة إسرائيل هذا الأسبوع، في إطار اتفاقية "كويز" الصناعية التطبيعية بين الطرفين.

وقالت وزارة الخارجية الإسرائيلية في بيان على موقعها الإلكتروني "يضم الوفد المصري 12 من كبار المصنعين ورجال الأعمال في مجال المنسوجات والملابس ويلتقون بكبار المسؤولين من وزارتي الخارجية والاقتصاد والصناعة ونظرائهم في قطاع الصناعة واتحاد غرف التجارة ومعهد التصدير".

وتابعت "كما سيزور أعضاء الوفد مصانع ويلتقون بمدراء شركات ورجال أعمال إسرائيليين".

وأشارت "تأتي الزيارة في إطار أنشطة اتفاقية الكويز الموقعة بين إسرائيل ومصر والولايات المتحدة الأمريكية والتي يتمثل دورها في زيادة حجم التجارة مع مصر وإزالة الحواجز البيروقراطية".

واعتبرت الزيارة بأنها "خطوة أخرى في توطيد العلاقات الاقتصادية بين إسرائيل ومصر".

وفي نهاية العام 2004، وقعت مصر وإسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية اتفاقية الكويز.

وبموجب الاتفاقية يسمح للمنتجات المصرية من مناطق صناعية مؤهلة في مصر بالدخول الى الأسواق الأمريكية دون جمارك شريطة أن يشكل المكون الإسرائيلي نسبة 10.5٪ على الأقل من المنتجات المصرية المصدرة.

وقالت وزارة الاقتصاد الإسرائيلية، في بيان "لأول مرة منذ حوالي عقد من الزمن، يزور أعضاء الوفد المصري مصانع، ويلتقون بشركات ورجال أعمال في إسرائيل".

وأضافت وزيرة الاقتصاد الإسرائيلية، أورنا باربيباي: "الشراكة بين مصر وإسرائيل، في المجالات الاقتصادية، تعمل على تقوية العلاقات التجارية وتعزيز النمو الاقتصادي والازدهار في منطقتنا. أرحب بزيارة الوفد المصري، التي ستسهم في دفع المصالح المشتركة".

وقبل أيام، وقع الاتحاد الأوروبي وإسرائيل ومصر مذكرة تفاهم تهدف إلى تعزيز صادرات غاز شرق البحر المتوسط إلى أوروبا.