دول الاتحاد الأوروبي تتفق على خفض استهلاك الغاز في الشتاء

image-1
تاريخ النشر: 2022-07-27


وكالات - الاقتصادي - توصل وزراء طاقة الاتحاد الأوروبي،  امس الثلاثاء، إلى اتفاق سياسي حول تخفيض طوعي لاستهلاك الغاز الطبيعي بنسبة 15 بالمئة، سعيا لتفادي احتمالات قطع روسيا إمدادات الغاز هذا الشتاء.

وبحسب وكالة "يورونيوز" الأوروبية، قال الوزراء في بيان، اليوم الثلاثاء، عقب اجتماع طارئ عقد ببروكسل، إن الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي وافقت على تقليص حجم استهلاك الغاز الطبيعي بنسبة 15بالمئة، مقارنة بمتوسط استهلاكها في السنوات الخمس الماضية، وذلك ابتداء من مطلع آب المقبل وحتى أواخر آذار المقبل.

وأضاف البيان أن الغرض من هذه الخطوة هو ادخار إمدادات كافية لفصل الشتاء، تجنبا لاحتمال قطع روسيا للغاز واستخدامه باستمرار سلاحا لمواجهة معارضة الاتحاد للحرب في أوكرانيا.

وأكد الوزراء انه في الوقت الذي ستبذل فيه الدول الأوروبية جهدها للالتزام بخفض الطلب على الغاز الطبيعي إلا أنهم حددوا بعض الإعفاءات والإمكانات لطلب عدم التقيد بهدف التخفيض.

وأشاروا إلى أنهم اتفقوا على أن الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي غير المترابطة بشبكات الغاز في الدول الأعضاء الأخرى معفاة من التخفيضات الإلزامية للغاز، إلا أنها لن تكون قادرة على تحرير كميات كبيرة من غاز خطوط الأنابيب لصالح الدول الأعضاء الأخرى.

وأوضح البيان أنه سيجري أيضا إعفاء الدول الأعضاء التي لا تتزامن شبكاتها الكهربائية مع نظام الكهرباء الأوروبي، وتعتمد بشكل كبير على الغاز لإنتاج الكهرباء من التخفيض، وذلك لتجنب مخاطر حدوث أزمة في إمدادات الكهرباء.

ورحبت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون ديرلاين، في بيان منفصل بهذا الاتفاق قائلة، إنه "سيضمن خفضا منظما ومنسقا لاستهلاك الغاز في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي استعدادا لفصل الشتاء المقبل".