تراجع أرباح مطاحن القمح الذهبي رغم صعود المبيعات.. ما السبب؟

image-1
تاريخ النشر: 2022-08-15


الاقتصادي: بحسب متابعة الاقتصادي البيانات المالية الصادرة عن شركة مطاحن القمح الذهبي، فقد تراجع صافي أرباحها إلى 219 ألف دينار في النصف الأول 2022، على أساس سنوي، مقارنة مع 247.5 ألفا في النصف الأول 2021.

ورغم أن الشركة حققت 488 ألف دينار أرباحا قبل مصروف الضريبة، إلا أن الربح العائد للمساهمين هبط إلى 219 ألفا، مدفوعا بزيادة مخصص الضريبة الذي بلغ 269 ألف دينار في النصف الأول، مقارنة مع 42 ألفا في الفترة المناظرة 2021.

وذكرت الشركة أنها لم تتوصل حتى نهاية حزيران/ يونيو الماضي، إلى مخالصة نهائية مع دائرة ضريبة الدخل عن نتائج أعمالها للأعوام من 2018 حتى 2021.

وسجلت مبيعات الشركة ارتفاعا ملحوظا على أساس سنوي عند 8.6 مليون دينار صعودا من 3.5 مليون في الفترة المناظرة.

وبلغ مجموع موجودات الشركة 26.6 مليون صعودا من 23.7 مليون نهاية العام الماضي. كما صعد مجموع المطلوبات إلى 11 مليون بعد أن كان 8.4 مليون نهاية 2021.

في المقابل، بلغ مجموعة حقوق الملكية 15.6 مليون دينار، مقارنة مع 15.3 مليون نهاية العام المنصرم.

وسُجلت شركة مطاحن القمح الذهبي المساهمة العامة المحدودة ومقرها الرئيسي في قرية برهام قرب رام الله، في سجل الشركات في فلسطين عام 1995، كشركة مساهمة عامة محدودة.

وبلغ رأس مال الشركة المصرح والمكتتب به والمدفوع 15 مليون دينار أردني بقيمة اسمية دينار أردني واحد لكل سهم. ويتركز نشاط الشركة الرئيسي في إنتاج وتسويق عدة أنواع من الطحين والسميد والنخالة.